الإثنين 12 شعبان / 06 أبريل 2020
05:01 ص بتوقيت الدوحة

جامعة قطر تنظّم الملتقى الفكري الأول لقسم العلوم الإنسانية

الدوحة - العرب

الجمعة، 14 فبراير 2020
جامعة قطر تنظّم الملتقى الفكري الأول لقسم العلوم الإنسانية
جامعة قطر تنظّم الملتقى الفكري الأول لقسم العلوم الإنسانية
عقد قسم العلوم الإنسانية في كلية الآداب والعلوم بجامعة قطر، الملتقى الفكري الأول حول قضية: «الإصلاح والتحديث في العالم العربي منذ القرن التاسع عشر.. مقاربات وأسئلة متجددة»، وافتتح الملتقى الأستاذ الدكتور إبراهيم الكعبي عميد كلية الآداب والعلوم بجامعة قطر، بكلمة ركزت على أهمية طرح قضية الإصلاح والتحديث باعتبارها قضية أساسية تمثل هاجساً ملحاً في الذهنية العربية، ولا تزال تطرح نفسها على طاولة البحث والدراسة، وتتسع بشأنها المناقشات حول أبعادها والظروف المعقدة وراء تعثرها.
وأشار الدكتور الكعبي إلى أن موضوع هذا الملتقى الفكري يثير أسئلة قلقة، عن مصير التحديث والإصلاح في عالمنا العربي والإسلامي وسبل نشدان التقدم، وصياغة رؤية مشتركة من أجل بناء مشروع تحديثي إصلاحي عربي وإسلامي مستقبلي، يتفاعل بداخله الماضي والحاضر والمستقبل.
وشارك في هذه التظاهرة العلمية نخبة من أساتذة كلية الآداب بجامعة قطر يمثلون أقسام: العلوم الإنسانية - العلوم الاجتماعية - الشؤون الدولية - مركز دراسات الخليج، كما شارك من خارج الجامعة أساتذة أجلاء من معهد الدوحة للدراسات العليا، الذي يحرص على تفعيل التواصل الأكاديمي مع المنتديات العلمية التي تعقد بالجامعة.
وشهد الملتقى حضوراً مكثفاً من أساتذة الجامعة، ومن طلاب كلية الآداب الذين حرصوا على الحضور والمشاركة في المناقشات، وخرج الملتقى بتوصية تؤكد أهمية مواصلة مناقشة القضايا الإشكالية في تاريخنا الحديث والمعاصر، وفتح الباب أمام مشاركات من تخصصات بينية مختلفة، تثرى النقاش وتعزز نتائجه بدرجة من العمق والتدقيق.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.