السبت 03 شعبان / 28 مارس 2020
05:54 م بتوقيت الدوحة

الرياضة حق لكل إنسان

كلمة العرب

الثلاثاء، 11 فبراير 2020
الرياضة حق لكل إنسان
الرياضة حق لكل إنسان
مع إشراقة شمس اليوم تنطلق النسخة التاسعة من اليوم الرياضي للدولة، وسط أجواء شعبية حافلة، سعياً لخروج فعاليات ومنافسات اليوم بصورة مشرفة تبهر العالم؛ إذ يشارك المواطنون والمقيمون في جميع المنافسات ومسابقات الترفيه في مختلف أماكن الاحتفالات، كون اليوم الرياضي يعبر عن حرص الدولة على تحقيق رؤيتها الوطنية عام 2030، وأن تكون عاصمة للرياضة في العالم.
لقد كانت قطر سباقة إلى اختيار يوم وطني للرياضة، ويكون عطلة رسمية للجميع، حيث صدر بذلك مرسوم أميري في ديسمبر 2011 بتخصيص يوم رياضي للدولة، ويكون في الثلاثاء الثاني من فبراير سنوياً. وتنظيم هذا اليوم يُعلّي شأن الرياضة بما تمثله من قيم أخلاقية وإنسانية، وفوائد صحية كثيرة، وتوعية للمواطنين بأهمية الرياضة في الحياة اليومية، وتشجيعهم على ممارستها طوال العام، وهو أمر يكمل المنظومة الراقية التي تسير قطر في ظلها بالاهتمام بالإنسان والارتقاء بأسلوب معيشته من مختلف جوانب الحياة، ما يصب في اتجاه بناء مجتمع منتج وقادر على الإبداع.
ويدعم هذا التوجه حرص المسؤولين في الدولة، يتقدمهم حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى، على المشاركة في اليوم الرياضي، وهو ما يدفع جموع الشعب إلى الالتحام مع القيادة الحكيمة في هذه المناسبة المتفردة.
وقبل هذا وبعده فإن تخصيص يوم رياضي يثبت أن نظرة الدولة للرياضة، فاقت الفوز بتنظيم البطولات العالمية الكبرى، والانتصار في المنافسات والمباريات لأعضاء منتخباتنا الوطنية، بل تسعى وفق قوانين وأنظمة محترمة لإثبات أن الرياضة ليست حكراً على المحترفين واللاعبين فقط، بل هي حق لكل إنسان أيضاً.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.