الإثنين 12 شعبان / 06 أبريل 2020
12:56 ص بتوقيت الدوحة

وزارة التعليم تطلق مبادرة "ترشيد الطباعة"

الدوحة - قنا

الأحد، 09 فبراير 2020
وزارة التعليم تطلق مبادرة "ترشيد الطباعة"
وزارة التعليم تطلق مبادرة "ترشيد الطباعة"
دشنت وزارة التعليم والتعليم العالي اليوم الحملة الإعلامية الوطنية "ترشيد الطباعة" تحت شعار "طباعة أقل .. استدامة أطول".
وقال سعادة الدكتور إبراهيم بن صالح النعيمي وكيل وزارة التعليم والتعليم العالي، إن الوزارة سلكت في ظل التحديات المناخية والبيئية التي تواجه العالم الآن، مسلكاً أكثر انفتاحاً تجاه تغيير العادات والسلوكيات التي تؤثر سلباً على البيئة، وذلك للحفاظ على موارد قطر الطبيعية لأجيال القادمة، ما يتطلب من الجميع بذل كل الجهود الممكنة لتحقيق ذلك.
وأشار سعادته بهذه المناسبة إلى ما توليه دولة قطر من أهمية لمفهوم الاستدامة والمحافظة على البيئة والموارد الطبيعية، وهو ما جعل التنمية البيئية ركيزة أساسية في رؤية الدولة الوطنية 2030 ، والتي تتضمن إدارة البيئة بشكل يضمن الانسجام والتناسق بين التنمية الاقتصادية والاجتماعية وحماية البيئة.
وأشاد باستراتيجية الحكومة الرقمية 2020 من خلال تبني مبادرة (حكومة بلا ورق) والتي قال إن مبادرة وزارة التعليم والتعليم العالي (ترشيد الطباعة) قد انبثقت منها بهدف تقليل الهدر في موارد البلاد الطبيعية وخفض معدل استهلاك الأوراق والتكلفة المصاحبة لذلك من خلال تفعيل مجموعة من البدائل والخدمات الإلكترونية والسياسات الترشيدية التي تخدم أهدافها الرئيسية.
من جهتها قالت السيدة فوزية الخاطر الوكيل المساعد للشؤون التعليمية بالوزارة، إن مبادرة ترشيد الطباعة تتطلب تضافر الجهود وتكاتف العاملين ،كلٌ في مجاله، للوصول إلى التطبيق الأمثل وتنفيذ السياسات التي تتبناها الحكومة الرشيدة من أجل تحقيق التنمية الشاملة والحياة الخالية من التلوث بالحفاظ على الطبيعة نقية خضراء وصولا إلى مجتمع واع وصحي.
من جانبه، نوه المهندس مشعل الشمري مدير مجلس قطر للمباني الخضراء بشراكة المجلس مع الوزارة في مثل هذه المبادرات التي تهدف إلى الحد من اصدار النفايات والحفاظ على البيئة، وقال إن دور المبادرة لا يقتصر فقط على تقليل النفايات الورقية في المدارس، بل يمتد ليكون جزءاً من ثقافة الطلاب لتنعكس على سلوكهم الاستهلاكي وممارستهم الصديقة للبيئة في حياتهم.
وقدمت السيدة خلود المالكي رئيس فريق التعليم الالكتروني بالوزارة عرضا عن مبادرة ترشيد الطباعة، وأهدافها ومحاورها حول تخفيض استهلاك الورق، ونشر التوعية بين جميع أفراد المجتمع المدرسي والمحلي، وخفض التكلفة المادية.
ووقعت السيدة الخاطر والمهندس الشمري خلال حفل تدشين المبادرة، مذكرة تفاهم بين وزارة التعليم والتعليم العالي ومجلس قطر للمباني الخضراء، تعنى بتوثيقها وتحقيق هدفها المتمثل في ترشيد الطباعة وتخفيض استهلاك الأوراق المطبوعة ونشر التوعية في المجتمع المحلي ،أفرادا ومؤسسات وشركات، بأهمية الترشيد من أجل الحفاظ على سلامة البيئة باستخدام التكنولوجيا الحديثة بدلاً من الورق.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.