الثلاثاء 13 شعبان / 07 أبريل 2020
07:52 م بتوقيت الدوحة

البرلمان التركي يوافق بالأغلبية على إرسال قوات عسكرية إلى ليبيا

أنقرة- قنا

الخميس، 02 يناير 2020
البرلمان التركي يوافق بالأغلبية على مذكرة إرسال جنود أتراك إلى ليبيا
البرلمان التركي يوافق بالأغلبية على مذكرة إرسال جنود أتراك إلى ليبيا
وافق البرلمان التركي بالأغلبية على مذكرة إرسال قوات عسكرية إلى ليبيا تلبية لدعوة الحكومة الشرعية هناك.

وذكرت وكالة أنباء "الأناضول" التركية اليوم، أن 325 برلمانيا صوتوا لصالح المذكرة، فيما أعلن 184 رفضهم لها، مشيرة إلى أن المشرعين صوتوا على مذكرة التفويض التي عرضتها الرئاسة التركية على البرلمان مؤخرا، وتنص على أن من بين الاعتبارات التي تدفع حكومة أنقرة لإرسال قوات إلى ليبيا "حماية المصالح الوطنية انطلاقا من القانون الدولي واتخاذ جميع الاحتياطات اللازمة ضد المخاطر الأمنية التي تشكلها جماعات مسلحة غير شرعية في ليبيا".

وبموجب المذكرة، سيكون تحديد موعد إرسال تلك القوات إلى ليبيا ومكان انتشارها في عهدة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، ويُمنح هذا التفويض الذي صادق عليه البرلمان، لفترة عام واحد قابلة للتمديد.
وكان السيد مولود تشاووش أوغلو وزير الخارجية التركي، أجرى مناقشات مع زعماء الأحزاب المعارضة ، لتزويدهم بمعلومات عن أهمية إرسال قوات إلى ليبيا.

ووقعت تركيا مع "حكومة الوفاق" الليبية المعترف بها دوليا، أواخر نوفمبر الماضي على مذكرة تعاون عسكري بين البلدين، وأكد أردوغان لاحقا أن السيد فايز السراج رئيس المجلس الرئاسي التابع لحكومة الوفاق، طلب من أنقرة إرسال قوات لدعم الحكومة في معركتها ضد قوات اللواء المتقاعد خليفة حفتر التي تشن هجمات منذ إبريل الماضي على العاصمة طرابلس.

وقال الرئيس التركي، إن بلاده ستقدم جميع أنواع الدعم لحكومة طرابلس في كفاحها ضد اللواء المتقاعد خليفة حفتر، المدعوم من دول أوروبية وعربية مختلفة، مضيفا أن "هؤلاء يدعمون بارون الحرب، ونحن نلبي دعوة الحكومة الشرعية في ليبيا، هذا هو الفارق بيننا".

التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.