الثلاثاء 23 جمادى الثانية / 18 فبراير 2020
04:51 ص بتوقيت الدوحة

اعتماد قوائم المنتخبات الـ 8 المشاركة في خليجي 24

الدوحة - قنا

الإثنين، 25 نوفمبر 2019
شعار كأس الخليج الـ 24
شعار كأس الخليج الـ 24
اعتمد الاجتماع الفني لبطولة كأس الخليج العربي لكرة القدم "خليجي 24"، القوائم النهائية للمنتخبات الخليجية الثمانية المشاركة في البطولة التي تستضيفها قطر وتنطلق منافساتها غدا الثلاثاء وحتى الثامن من ديسمبر المقبل.
وتتألف القوائم النهائية من 23 لاعبا لكل منتخب، على أن يحمل اللاعب الرقم نفسه الذي سيتم تسجيله في الكشوفات بحيث لا يسمح قانون الدورة بتغيير اللاعب لرقمه، إضافة إلى تحديد ألوان المنتخبات في المباريات المقبلة والألوان الاحتياطية، فضلا عن أوقات قدوم المنتخبات إلى الملاعب.
وشهد الاجتماع الذي ترأسه الدكتور حميد الشيباني رئيس لجنة المسابقات في الاتحاد الخليجي لكرة القدم، حضور مدراء المنتخبات والإداريين والمنسقين الإعلاميين، إضافة إلى أطباء المنتخبات ومندوب عن الحكام والجهات المعنية المتعلقة بالناحيتين التنظيمية والفنية.
وتمنى الشيباني التوفيق لجميع المنتخبات المشاركة في خليجي 24 ، وتقديم أفضل مستوياتها الفنية لإمتاع الجماهير الخليجية، موجها الشكر إلى اللجنة المنظمة المحلية في قطر على توفيرها كافة الإمكانيات لجميع المنتخبات المتواجدة.
بدوره، استعرض علي حمود النعيمي مدير إدارة المسابقات بالإنابة في اتحاد كأس الخليج العربي لكرة القدم لوائح البطولة والتعليمات المتعارف عليها، موضحا أن التأهل إلى الدور نصف النهائي للمنتخبين الأول والثاني في كل مجموعة، وأنه في حالة تساوي منتخبين في عدد النقاط يتم الرجوع إلى المواجهات المباشرة، وإذا انتهت بالتعادل تكون العودة إلى فارق الأهداف ثم إلى اللعب النظيف.
وسيتم في الأدوار الإقصائية في حال انتهاء الوقت الأصلي للمباراة بالتعادل، اللجوء إلى وقت إضافي على شوطين ومدة كل شوط 15 دقيقة، وإذا استمر التعادل يتم اللجوء إلى ركلات الترجيح، مع تطبيق التغيير الرابع لأول مرة في بطولات الخليج إذا تم اللجوء للأوقات الإضافية.
وتطرق الاجتماع إلى أن كل لاعب يحصل على إنذار في مرحلة دوري المجموعات سيتم إسقاطه مع بداية الدور نصف النهائي، فيما لا يتم إسقاط الإنذارين أو البطاقة الحمراء المباشرة، حيث يتعرض من يحصل على الإنذارين إلى الإيقاف مباراة، ومن يتحصل على بطاقة حمراء على الإيقاف وفقا للقانون واللوائح وعدد المباريات.
وشهد الاجتماع الفني التركيز على إبلاغ مسؤولي المنتخبات بالأمور الانضباطية، خاصة ما يتعلق بمواعيد تحرك المنتخبات من الفنادق والتوجه إلى الملعب، وكذلك مواعيد الإحماء ونزول أرض الملعب وغيرها من النواحي الانضباطية والإدارية الخاصة بالمباريات.
وحدد الاجتماع مدة أربع ساعات فقط للمنتخبات كوقت متاح لتقديم الاحتجاجات حال صدور القرارات الانضباطية، أو تقديم الاحتجاج بعد نهاية المباراة مع تقديم خمسة آلاف ريال، أما إذا تم الاحتجاج بعد أربع ساعات لا يتم قبوله، فيما إذا تم تقديم الاحتجاج في المدة القانونية المسموح بها دون دفع خمسة آلاف ريال يتم قبول الاحتجاج شكلا ورفضه مضمونا .
وشدد الاجتماع الفني على ضرورة التزام جميع المنتخبات بحضور المؤتمرات الصحفية قبل وبعد المباريات، حيث سيتم توقيع غرامات مالية على المتغيبين، فضلا عن أهمية تعاون جميع المنتخبات مع الإعلام لتسهيل مهمته في نقل صورة إيجابية عن البطولة.
وتم التأكيد خلال الاجتماع على تواجد طبيب مقيم في الفنادق المخصصة لمنتخبات البطولة، للمساعدة في حال حدوث أي حالة مرضية طارئة، كما تم شرح الإجراءات الطبيبة المتخذة لتأمين سلامة الجميع من لاعبين وضيوف وحتى الجماهير، حيث وفرت اللجنة المنظمة خدمة طبية شاملة أيضا في الملاعب والمرافق الخاصة بالبطولة.
وتقرر السماح لكل منتخب أن يكون هناك 23 فردا على دكة البدلاء، حيث يجلس على مقاعد الاحتياطي 12 لاعبا و11 فردا من الجهازين الفني والإداري، ولا يتم السماح بعدد أكثر من العدد المسموح به في اللائحة.
وأكد علي حمود النعيمي مدير إدارة المسابقات بالإنابة في اتحاد كأس الخليج لكرة القدم، أنه تم التأكيد خلال الاجتماع على تطبيق تقنية حكم الفيديو "فار"، وهو أهم ما يميز خليجي 24، خاصة أن النسخ السابقة لم تشهد هذه التقنية .
ووصف النعيمي، في تصريح صحفي، الأجواء التي سادت الاجتماع الفني بالإيجابية للغاية، حيث ساد الود والتعاون بين جميع المنتخبات الحاضرة ، ولم تكن هناك أي معوقات تذكر وتمت الاستجابة لجميع طلبات المنتخبات دون استثناء خاصة أنها كانت طلبات بسيطة عادية.
وأوضح أنه تم خلال الاجتماع أيضا عرض آلية تسجيل اللاعبين وقيدهم، واستعراض جدول مباريات البطولة وأبرز النواحي الانضباطية ونظام البطولة وغيرها من الجوانب الإدارية، لافتا إلى أن بعض المنتخبات فضلت تغيير مواعيد تدريبها، وتمت الاستجابة لطلبها.

التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.