الأربعاء 13 ربيع الثاني / 11 ديسمبر 2019
11:14 ص بتوقيت الدوحة

إطلاق الحملة الوطنية لتحصين المواشي ضد مرض الحمى القلاعية

الدوحة - العرب

الإثنين، 18 نوفمبر 2019
إطلاق الحملة الوطنية لتحصين المواشي ضد مرض الحمى القلاعية
إطلاق الحملة الوطنية لتحصين المواشي ضد مرض الحمى القلاعية
 أطلقت وزارة البلدية والبيئة ممثلة بإدارة الثروة الحيوانية، الحملة الوطنية لتحصين المواشي ضد أمراض الحمى القلاعية وستستمر على مدار ستة أشهر بجميع مجمعات العزب الثابتة والجوالة بالدولة .
وتستهدف الحملة حماية الثروة الحيوانية من الأمراض في الدولة بجميع مجمعات العزب، التي من شأنها أن تساهم في تنمية وزيادة الإنتاج الحيواني وتحقيق الاكتفاء الذاتي.
وأكد المهندس عبد العزيز الزيارة مدير إدارة الثروة الحيوانية أن الهدف من الحملة هو تقديم أفضل أنواع الخدمات العلاجية وتحصين المواشي من الأوبئة والأمراض بهدف الوصول لبيئة سليمة للمواشي مما سيساهم في تحقيق الأمن الغذائي.
وأوضح أن الحملة تستهدف جميع الحيوانات الاقتصادية والتقليدية بمجمعات العزب بالدولة، بالإضافة إلى مجمعات العزب الجوالة بهدف دعم مشاريع الثروة الحيوانية.
وأضاف أن هذه الحملة تستهدف مرض الحمى القلاعية وهو من الأمراض الصعبة التي تؤثر على المواشي وإنتاجيتها، حيث تم بدء الحملة بمجمع عزب الشمال وستستمر لتشمل جميع المواشي بمجمعات العزب بالدولة.
من جهته، أكد الدكتور حمد المري طبيب بيطري بإدارة الثروة الحيوانية وضمن طاقم الفريق الطبي المشرف على الحملة أن مرض الحمى القلاعية أو ما يسمى FAO يعد من الأوبئة الصعبة التي تصيب المواشي من ماعز وأغنام وأبقار وتؤثر بشكل سلبي واضح عليها..مضيفاً أنه مع إصابة الحيوان بمثل هذا المرض تظهر بعض الأعراض على الماشية بمجرد الإصابة به من خلال انتقال العدوى أو بسبب الملوثات المختلفة مثل الانخفاض الواضح في الإنتاج من الألبان وغيرها، وفقدان للشهية وقد يصاحبها ارتفاع في درجة الحرارة، ومشيرا إلى أن طريقة التحصين تتم عن طريق حقن الحيوان تحت الجلد.




التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.