الأربعاء 13 ربيع الثاني / 11 ديسمبر 2019
12:33 م بتوقيت الدوحة

البرازيل تتوج بلقبها الرابع في مونديال الناشئين

قنا

الإثنين، 18 نوفمبر 2019
البرازيل تتوج بلقبها الرابع في مونديال الناشئين
البرازيل تتوج بلقبها الرابع في مونديال الناشئين
توج المنتخب البرازيلي لكرة القدم بلقبه الرابع في بطولات كأس العالم للناشئين (تحت 17 عاما)، بفوزه الثمين والمتأخر 2/ 1 على نظيره المكسيكي مساء أمس، في المباراة النهائية للبطولة التي اختتمت في البرازيل (صباح اليوم الاثنين بتوقيت غرينتش) .
وقلب المنتخب البرازيلي تأخره بهدف نظيف إلى فوز ثمين 2/ 1 في الوقت القاتل، ليتوج بلقبه الرابع في بطولات كأس العالم للناشئين، فيما أهدر المنتخب المكسيكي فرصة ذهبية لتتويج مغامرته في هذه النسخة.
وانتهى الشوط الأول من المباراة بالتعادل السلبي، ثم سجل برايان جونزاليس هدف التقدم للمكسيك في الدقيقة 66، ورد ناشئو السامبا بثنائية سجلها كايو جورج والبديل لازارو فينيسيوس في الدقيقتين 84 والثالثة من الوقت بدل الضائع للمباراة.. وفي المقابل، تجمد رصيد المنتخب المكسيكي عند لقبين أحرزهما في 2005 و2011 واكتفى الفريق بالمركز الثاني الذي أحرزه مرة واحدة سابقا في نسخة 2013 .
وتغلب المنتخب البرازيلي على واقعية المنتخب المكسيكي الذي بلغ المباراة النهائية بجدارة رغم أنه لم يكن ضمن المرشحين للمنافسة بقوة في هذه النسخة.. كما تغلب المنتخب البرازيلي على سوء الحظ الذي صادفه عبر شوطي المباراة خاصة عندما ارتدت كرتان من عارضة المرمى المكسيكي، ونجح ناشئو السامبا في تتويج قصة نجاحهم في البطولة بهذا اللقب الغالي.
وكان المنتخب البرازيلي توج باللقب ثلاث مرات سابقة وذلك في 1997 و1999 و2003 قبل أن يتوج في هذه النسخة بلقبه الرابع، ليقلص الفارق مع المنتخب النيجيري صاحب الرقم القياسي في عدد مرات الفوز باللقب (خمس مرات) إلى لقب واحد، ويأتي منتخبا غانا والمكسيك برصيد لقبين لكل منتخب في المركز الثالث في لائحة الأكثر تتويجًا منذ بدء البطولة عام 1985 حتى الآن.
وأحرز المنتخب الفرنسي الميدالية البرونزية للبطولة بالفوز على نظيره الهولندي 3/ 1 في مباراة تحديد المركز الثالث.. وسجل أرنود كاليموندو موينجا ثلاثة أهداف (هاتريك) ليقود المنتخب الفرنسي للفوز بالمركز الثالث، والميدالية البرونزية في البطولة بالفوز على نظيره الهولندي 3/ 1 في مباراة تحديد المركز الثالث في البطولة.
وقلب المنتخب الفرنسي تأخره بهدف نظيف إلى الفوز الكبير ليتوج بالميدالية البرونزية للمرة الأولى في تاريخه، علما بأنه توج بلقب البطولة مرة واحدة سابقة وذلك في 2001 .
وفي المقابل، أحرز المنتخب الهولندي المركز الرابع للمرة الأولى في تاريخه أيضا علما بأن أفضل إنجاز سابق له في بطولات العالم للناشئين يعود إلى عام 2005 عندما أحرز المركز الثالث.
وبادر المنتخب الهولندي بهز الشباك عن طريق محمد تابوني في الدقيقة 15، ورد المنتخب الفرنسي بقوة عبر ثلاثية (هاتريك) سجلها موينجا في الدقائق 22 و54 و62 .
ومن جانب آخر، توج الهولندي سونتجي هانسن بجائزة الحذاء الذهبي لأفضل هداف في بطولة كأس العالم للناشئين، واستحق هانسن الجائزة بعدما انفرد بصدارة قائمة هدافي البطولة برصيد ستة أهداف، علما بأن أهدافه ساهمت في فوز المنتخب الهولندي بالمركز الرابع في البطولة.
وأصبح هانسن أول هولندي يفوز بهذه الجائزة في بطولات العالم للناشئين، وتفوق هانسن على الفرنسي ناتانيل مبوكو الذي فاز بجائزة الحذاء الفضي لثاني أفضل هداف في البطولة بعدما سجل خمسة أهداف، وصنع هدفا واحدا وهو نفس الرصيد الذي حققه البرازيلي كايو جورج الذي فاز بالحذاء البرونزي، حيث سجل أهدافه الخمسة وصنع هدفا في 559 دقيقة خاضها في البطولة، فيما حقق مبوكو نفس العدد في 422 دقيقة فقط خاضها بالبطولة.
وشهدت النسخة الحالية من كأس العالم للشباب تحت 17 عامًا، مشاركة 24 منتخبًا، حيث تم رفع عدد المنتخبات المشاركة في البطولة من 16 إلى 24، بداية من نسخة عام 2007 التي أقيمت في كوريا الجنوبية.
تجدر الإشارة إلى أن البرازيل تجاوزت تشيلي بنتيجة 3-2 في الدور الـ16، ثم تخطت إيطاليا في دور الثمانية بنتيجة 2-0، أما في نصف النهائي، فتمكن من قلب تأخره أمام منتخب فرنسا في الربع ساعة الأولى من المباراة بنتيجة 2-0، إلى فوز بنتيجة 3-2، وهو سيناريو تكرر أمام المكسيك .
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.