الجمعة 15 ربيع الثاني / 13 ديسمبر 2019
01:13 م بتوقيت الدوحة

وزير التجارة الخارجية الفنزويلي يؤكد اهتمام بلاده بالفرص التجارية في قطر

قنا

الأربعاء، 13 نوفمبر 2019
وزير التجارة الخارجية الفنزويلي يؤكد اهتمام بلاده بالفرص التجارية في قطر
وزير التجارة الخارجية الفنزويلي يؤكد اهتمام بلاده بالفرص التجارية في قطر
 أكد سعادة السيد فيليكس رامون بلاسينسيا غونزاليس، وزير السلطة الشعبية للسياحة والتجارة الخارجية بجمهورية فنزويلا، اهتمام بلاده باستكشاف فرص الأعمال والتجارة في السوق القطرية والاستفادة مما توفره البلاد من فرص أمام المستثمرين الأجانب في شتى القطاعات.
جاء ذلك خلال اجتماع عقدته غرفة قطر اليوم، مع وفد تجاري فنزويلي برئاسة وزير السلطة الشعبية للسياحة والتجارة الخارجية بجمهورية فنزويلا، وبحضور سعادة السيد جيوسيب أ. يوفريدا يوريو سفير فنزويلا البوليفارية لدى الدولة.
وتم خلال الاجتماع بحث سبل تعزيز علاقات التعاون بين القطاع الخاص القطري ونظيره الفنزويلي واستكشاف فرص الاستثمار المتاحة في الجانبين، فيما دعا الوزير الفنزويلي أصحاب الأعمال والمستثمرين القطريين للاستثمار في بلاده خصوصا في قطاعات السياحة والزراعة والطاقة والكهرباء وغيرها.
واستعرض سعادة الوزير الفنزويلي ما تزخر به بلاده من فرص استثمارية في قطاعات كثيرة، وما تتمتع به من إمكانيات كبيرة في مجال الطاقة والمواد الخام، مبينا أن فنزويلا، التي تعد ثاني دول أمريكا الجنوبية من حيث احتياطات الغاز الطبيعي، تتمتع بموقعها المتميز إلى جانب الكثير من المزايا الجاذبة للاستثمار.
من جانبه، قال السيد محمد بن أحمد بن طوار الكواري النائب الأول لرئيس غرفة قطر، إن القطاع الخاص في كل من قطر وفنزويلا تربطهما علاقات قوية في مختلف المجالات، لكنه لفت إلى أن التبادل التجاري بين البلدين ما يزال دون مستوى الطموح وغير منسجم مع ما يتميز به البلدان من إمكانات.
وشدد على ضرورة تكثيف التعاون بين قطاعات الأعمال في البلدين، مشيرا إلى وجود اهتمام من جانب مجتمع الأعمال القطري والمستثمرين في الدولة لاستكشاف فرص الاستثمار المتاحة في فنزويلا وإقامة تحالفات تجارية مع الشركات الفنزويلية، بما يسهم في تعزيز التبادل التجاري وتحقيق الفائدة لاقتصاد البلدين.
وشدد الجانبان على أهمية تفعيل مذكرة التفاهم الموقعة بين غرفتي قطر وفنزويلا لتعزيز التعاون بين القطاع الخاص وتبادل الزيارات والمعلومات.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.