الإثنين 18 ربيع الثاني / 16 ديسمبر 2019
02:25 ص بتوقيت الدوحة

841 متسابقا ومتسابقة سجلوا للمشاركة

بدء اختبارات فرع القرآن الكريم كاملاً بمسابقة الشيخ جاسم القرآنية السبت

الدوحة - العرب

الأربعاء، 13 نوفمبر 2019
بدء اختبارات فرع القرآن الكريم كاملاً بمسابقة الشيخ جاسم القرآنية السبت
بدء اختبارات فرع القرآن الكريم كاملاً بمسابقة الشيخ جاسم القرآنية السبت
تنطلق يوم السبت 16 نوفمبر اختبارات المرحلة الأولى في فرع القرآن الكريم كاملاً بمسابقة الشيخ جاسم بن محمد بن ثاني للقرآن الكريم بوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية، في دورتها السادسة والعشرين للعام 1441هـ - 2019م، حيث تعقد اللجنة المنظمة للمسابقة اختبارات المرحلة الأولى للإناث المقيمات خلال الفترة الصباحية وذلك بمبنى مراكز التحفيظ النسائية بمنطقة الوعب.
ويتنافس الذكور من المقيمين في المرحلة الأولى على مدى أربعة أيام من الأحد إلى الأربعاء 17-20 نوفمبر، خلال الفترتين الصباحية والمسائية وذلك بجامع الإمام محمد بن عبدالوهاب. حيث تعلن اللجنة المنظمة للمسابقة نتائج المرحلة الأولى يوم الخميس 21 نوفمبر.
وكانت اللجنة المنظمة لمسابقة الشيخ جاسم بن محمد بن ثاني للقرآن الكريم قد أعلنت أن (841) متسابقا ومتسابقة قد سجلوا للمشاركة في منافسات فرع القرآن الكريم كاملاً، منهم (727) متسابقاً من الذكور و (114) متسابقة من الإناث، وذلك خلال فترة التسجيل للراغبين بالمشاركة في المسابقة التي استمرت لمدة خمسة أيام خلال شهر أكتوبر بقاعة عبد الله بن زيد آل محمود في فريج كليب.
ويضم فرع القرآن الكريم كاملاً ثلاث فئات (ذكوراً وإناثاً):
فئة المواطنون: وتختبر في حفظ القرآن الكريم كاملا ترتيلا وتجويدا، ويتنافسون في المرحلتين الثانية والأخيرة.
فئة خواص الحفاظ من المقيمين: ويقصد بهم الحفظة من الأئمة والمؤذنين ومعلمي القرآن الكريم التابعين لوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية أو أية جهة أخرى، أو مقرئي القرآن الكريم والقراء المعروفين ومن سبق له الفوز في المسابقة أو المشاركة في أي مسابقة دولية، وتختبر هذه الفئة في حفظ القرآن الكريم كاملا ترتيلا وتجويدا وحفظ معاني كلمات القرآن الكريم لجزء "الملك"، حيث اعتمدت اللجنة المنظمة للمسابقة كتاب "السراج في غريب القرآن" للدكتور محمد بن عبدالعزيز الخضيري.
فئة عموم الحفاظ من المقيمين: ويقصد بعموم الحفاظ من لا ينطبق عليهم شروط الخواص، وتختبر في حفظ القرآن الكريم كاملا ترتيلا وتجويدا. 
ويحق للجنة المنظمة للمسابقة استبعاد المترشحين الذين لا تنطبق عليهم الشروط.
 إحياء روح التنافس 
ومن مميزات المسابقات القرآنية التي تنظمها الدولة سنوياً، أنها أحيت روح التنافس المحمود، بين الناشئة والشباب وكذلك الكبار من الذكور والإناث، لما فيها سعادتهم وفلاحهم في الدنيا والآخرة، وربطهم بكتاب الله العزيز، فهو مصدر عزتهم وقوتهم وهيبتهم وتمكين الله لهم، وتشجيعهم على حفظه، وتعلم أحكامه وتدبر معانيه. فمثل هذه المسابقات تظهر الحفاوة بالقرآن الكريم، وتعمل على إحياء روح التنافس بين الحفظة في طلب هذه الغاية الشريفة. 
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.