الثلاثاء 14 ربيع الأول / 12 نوفمبر 2019
12:54 ص بتوقيت الدوحة

اختتام أعمال الاجتماع السنوي السادس بالدوحة

ممثّلو اتفاقية الأسلحة الكيميائية يثمّنون جهود قطر في دعم المنظمة

قنا

الأحد، 20 أكتوبر 2019
ممثّلو اتفاقية الأسلحة الكيميائية يثمّنون جهود قطر في دعم المنظمة
ممثّلو اتفاقية الأسلحة الكيميائية يثمّنون جهود قطر في دعم المنظمة
اختتمت في الدوحة أعمال الاجتماع السنوي السادس لممثلي الصناعات الكيميائية والهيئات الوطنية بالدول الأطراف في اتفاقية حظر الأسلحة الكيميائية بإصدار توصيات مهمة في هذا المجال.
وثمّن المشاركون في الاجتماع الجهود التي بذلتها دولة قطر في دعم المنظمة، واستضافة الهيئات الوطنية، وممثلي الصناعات الكيميائية، الذي أتاح مناقشة المواضيع ذات العلاقة، وإطلاع الدول الأطراف على تجارب تطبيق الدول للمادة السادسة من اتفاقية الأسلحة الكيميائية المتعلقة بالأنشطة غير المحظورة.
وأوصى المشاركون باستمرار عقد هذا الاجتماع في السنوات المقبلة، لما له من أهمية في تطبيق الاتفاقية المذكورة.
وثمّنوا مشاركة وفد دولة فلسطين العضو الـ 193 في المنظمة، والدولة الطرف الجديد في اتفاقية الأسلحة الكيميائية.
وشمل الاجتماع مناقشات مهمة حول عدد من القضايا، من بينها برامج التوعية باتفاقية حظر الأسلحة الكيميائية، والتعاون بين الهيئات الوطنية وممثلي الصناعة الكيميائية في زيادة الوعي بشأن الاتفاقية على المستوى الوطني.
واستعرض الاجتماع آخر المستجدات المتعلقة بالمجلس الدولي للجمعيات الكيميائية حول الدراسة الاستقصائية للممارسات الجيدة لاستقبال عمليات التفتيش من منظمة حظر الأسلحة الكيميائية.
ونفّذ المشاركون زيارة ميدانية لشركة قطر للبتروكيمياويات «قابكو» للتعرف على نشاطات الشركة ودورها في الاقتصاد الوطني.
وشارك في الاجتماع -الذي عقد تحت رعاية سعادة الدكتور خالد بن محمد العطية نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدولة لشؤون الدفاع- 50 متدرباً، يمثلون 25 دولة طرفاً في الاتفاقية، إلى جانب خبراء من المنظمة والمجلس الدولي للاتحادات الكيميائية، فضلاً عن مشاركة متخصصين من مؤسسات ذات صلة في الدولة. وبحث الاجتماع دور الهيئات الوطنية والصناعات الكيميائية في الدول الأطراف بالمنظمة في تنفيذ اتفاقية الأسلحة الكيميائية، والجهود المبذولة لاستمرار تحسين كفاءة وفعالية التحقق بموجب المادة السادسة من اتفاقية الأسلحة الكيميائية، إلى جانب مناقشة التعاون بين الهيئات الوطنية وممثلي الصناعات الكيميائية في زيادة الوعي بشأن الاتفاقية على المستوى الوطني.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.