الثلاثاء 14 ربيع الأول / 12 نوفمبر 2019
01:04 ص بتوقيت الدوحة

تاباتا نجم بارز للمشهد.. وخيبة قطراوية جديدة

خماسية ريانية تهزّ أركان الملك وتمنحه الصدارة

الدوحة - العرب

السبت، 19 أكتوبر 2019
خماسية ريانية تهزّ أركان الملك وتمنحه الصدارة
خماسية ريانية تهزّ أركان الملك وتمنحه الصدارة
غرّد فريق الريان بالصدارة لأول مرة بخماسية بيضاء، هزت شباك الملك القطراوي، ليتربّع على قمة دوري نجوم «QNB» منفرداً مؤقتاً في المواجهة التي احتضنها استاد ثاني بن جاسم في الغرافة، ضمن الأسبوع السابع. ورفع الريان رصيده إلى 15 نقطة، متقدماً بنقطة على الدحيل المتصدر السابق، فيما بقي القطراوي عند 3 نقاط في قاع الترتيب.
الريان لم يغير أسلوبه، واعتمد على واقعيته بالسيطرة على الوسط والفعالية الهجومية، فيما لعب قطر بأسلوب 4-2-4، وافتقد التنظيم الدفاعي والانتشار في الوسط، ونجح الريان باستغلال الأخطاء الفادحة في العمق الدفاعي والهفوات التي ارتكبها الإسباني اليخاندرو بطريقة غريبة، وسوء التمركز لموسى هارون أمام مهاجمي الريان، الذين استغلوا المساحات الفارغة، وضياع الجبهة اليمنى للقطراوي.
ومنح محمد علاء التقدم لصالح الرهيب بمتابعته ركلة ركنية بطريقة رائعة، بظهوره من الخلف، مسجلاً في شباك جاسم الهيل هدفاً لا يرد عند (د 8)، ولم تمض سوى 8 دقائق فقط حتى نجح رودريجو تاباتا في هز شباك القطراوي من جديد، وهو استقبل كرة محمد جمعة «على الطاير»، وصوب عن يمين جاسم الهيل هدفاً ثانياً للريان.
واستمر الرهيب في التوهج، ونجح في مضاعفة هموم الملك عند الدقيقة 28، بواسطة الكاميروني فرانك كوم، الذي ارتقى برأسه لركنية تاباتا، وأودع الكرة في شباك الهيل هدفاً ثالثاً.
وعاد الريان ليوقع على الرباعية عند الدقيقة 36 بواسطة المتألق ياسين براهيمي الذي وجد نفسه بمواجهة خالصة مع جاسم الهيل، ووضع الكرة بطريقة الكبار هدفاً أنهى به التقدم لصالح الرهيب.
ودفع أجيري بسيبستيان سوريا مكان موفق عوض في بادئ الأمر، بالشوط الثاني، فيما اختار وسام رزق إشراك معتز ماجد ورقة دفاعية للحفاظ على توازن الخط الخلفي، وتضميد الجراح، خشية من كارثة رقمية كبيرة.
لكن الريان تابع شهيته التهديفية وعمق تاباتا جراح القطراوي بالهدف الخامس بالتخصص من ركلة مباشرة صوبها في الشباك هدفاً عند الدقيقة 71.
ومضت الدقائق المتبقية دون تعديل، ليحافظ الريان على النتيجة، فيما بدت الخيبة حاضرة في أجواء القطراوي.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.