الأربعاء 13 ربيع الثاني / 11 ديسمبر 2019
10:37 م بتوقيت الدوحة

إفلاس «توماس كوك» يكبد الفنادق التونسية خسائر بـ 70 مليون يورو

تونس- قنا

الإثنين، 23 سبتمبر 2019
إفلاس "توماس كوك" يربك آلاف المسافرين حول العالم
إفلاس "توماس كوك" يربك آلاف المسافرين حول العالم
أعلنت الهيئة التونسية للفنادق أن أكثر من 40 فندقا تتعامل مع شركة "توماس كوك" البريطانية للسياحة ستتكبد خسائر تصل إلى حوالي 70 مليون يورو، أي ما يقارب 220 مليون دينار.

وذكرت السيدة منى بن حليمة المكلفة بالاتصال في الهيئة التونسية للفنادق في تصريح لوكالة الأنباء التونسية، أن إعلان شركة "توماس كوك" إفلاسها يعني التوقف على سداد مستحقات الفنادق.

وأفادت بأنه تم إلغاء حجوزات السياح عبر "توماس كوك" وأن السياح المتواجدين في تونس سيغادرون إلى بلدانهم انطلاقا من اليوم بعد أن خصصت الحكومة البريطانية طائرات لتأمين عودتهم في ظروف جيدة.

يذكر أن تونس تستقبل حوالي 150 ألف سائح سنويا عبر شركة السياحة البريطانية ''توماس كوك''، من 10 وجهات أوروبية من بينها بريطانيا وألمانيا وفرنسا وإيطاليا.

تجدر الإشارة إلى أن مجموعة "توماس كوك"، التي تأسست سنة 1808، تضم حوالي 2600 وكالة أسفار و33 من منظمي الرحلات السياحية. وهي موجودة في 16 دولة في العالم ولديها 89 طائرة.

التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.