الأحد 20 صفر / 20 أكتوبر 2019
04:43 م بتوقيت الدوحة

يتصلان مباشرة باستاد البيت

«أشغال» تفتتح تقاطعي «راس النوف» و«تنبك» بطريق الخور

الدوحة - العرب

الإثنين، 16 سبتمبر 2019
«أشغال» تفتتح تقاطعي «راس النوف» و«تنبك» بطريق الخور
«أشغال» تفتتح تقاطعي «راس النوف» و«تنبك» بطريق الخور
افتتحت هيئة الأشغال العامة «أشغال»، أمس، تقاطع «راس النوف» وتقاطع «تنبك»، ضمن الأعمال الإنشائية لطريق الخور، بحضور ممثلين عن اللجنة العليا للمشاريع والإرث، والإدارة العامة للمرور، وإدارة مدينة راس لفان الصناعية، وعدد من مهندسي «أشغال» والشركة المنفذة. يقع التقاطعان الجديدان في شمال طريق الخور؛ حيث يخدمان العديد من المناطق السكنية والمرافق الحيوية والأنشطة الاقتصادية والرياضية والترفيهية، مثل «راس لفان» و«راس النوف» و«تنبك»، فضلاً عن استاد البيت.
ويقع تقاطع «راس النوف» عند مدخل مدينة الخور؛ حيث يتألف التقاطع الجديد من مستويين، إذ يتضمن جسراً رئيسياً بطول 100 متر من مسارين في كل اتجاه وأربعة جسور التفافية وأربعة مخارج.
يوفّر تقاطع «راس النوف» تدفقاً مرورياً حراً إلى استاد البيت، ويسهل الوصول إلى «راس لفان» بشكل مباشر دون الحاجة إلى المرور من مدينة الخور، ما يختصر زمن الرحلة، كما يخدم المناطق المجاورة مثل راس النوف والخور، إلى جانب مطار الخور وشاطئ الفركية.
ويقع تقاطع «تنبك» عند مخرج 47 بطريق الخور، على بُعد 7.5 كيلومتر من مدينة الخور. يتألف التقاطع من مستويين؛ حيث يحتوي على جسر رئيسي بطول 100 متر، يتضمن دوارين يوفران مخارج ومداخل تسهّل الحركة المرورية في الاتجاهات كافة.
يُعتبر تقاطع «تنبك» حلقة وصل مهمة بين الحركة المرورية القادمة من طريق الشمال في اتجاه طريق الخور، كما يسهّل الوصول أمام القادمين من الخور أو الدوحة في اتجاه «تنبك» و»الجريان» والمناطق المجاورة إلى جانب شمال سميسمة.
وأكد حسن سعيدان المعجبة، مهندس المشروع، أن «أشغال» افتتحت تقاطع «راس النوف» وتقاطع «تنبك» ضمن أعمال طريق الخور، مشيراً إلى أنه بهذا الافتتاح تصل نسبة إنجاز مشروع طريق الخور أكثر من 92 %؛ حيث يتبقى من الأعمال أربعة تقاطعات وأجزاء من الطرق الخدمية ومسارات الدراجات الهوائية والمشاة؛ حيث من المقرر اكتمال المشروع في الربع الثاني من عام 2020.
وأوضح المعجبة أن التقاطعين الجديدين يخدمان المناطق شمال طريق الخور، مثل الخور وراس لفان راس النوف وتنبك، إلى جانب استاد البيت ومطار الخور وشاطئ الفركية وغيرها؛ لافتاً إلى أن تقاطع راس النوف يوفر مدخلاً لمنطقة راس النوف، والتي تتضمن أراضي جديدة للمواطنين ما يشجع على تطوير المنطقة سريعاً.
من جهته، وجّه الدكتور ناصر حمد الهاجري، المدير التنفيذي لمشروع استاد البيت، شكره إلى هيئة الأشغال العامة على إنجاز معظم أجزاء طريق الخور، مشيراً إلى أن طريق الخور عند اكتماله سيساعد على سهولة وصول الجماهير إلى استاد البيت واستاد لوسيل.
وأوضح أن تقاطع راس النوف له أهمية خاصة؛ حيث يتصل مباشرة باستاد البيت؛ إذ يوفر التقاطع تدفقاً مرورياً حراً إلى الاستاد.
وبدوره، أشاد النقيب المهندس محمد مسفر الهاجري، رئيس قسم التخطيط المروري بالإدارة العامة للمرور، بالتنسيق الدائم والمستمر مع هيئة الأشغال العامة، مشيراً إلى أن الإدارة العامة للمرور و«أشغال» تعملان في خطين متوازيين.
وأكد الهاجري على أهمية الافتتاح في تحسين الحركة المرورية، موضحاً أنه من بين المزايا المهمة لتقاطع راس النوف أنه يستطيع القادمون من طريق الخور الوصول مباشرة إلى «راس لفان» دون الحاجة إلى المرور من داخل الخور، وهو ما يعمل على خفض الزمن الرحلة لرواد الطريق، بل ويقلل من الازدحام المروري بمدينة الخور.
وأضاف أن تقاطع «تنبك» يُعتبر حلقة وصل مهمة أمام القادمين، سواء من الدوحة أو من طريق الشمال؛ حيث يوفر التقاطع مخارج ومداخل في الاتجاهات كافة.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.