الجمعة 18 صفر / 18 أكتوبر 2019
04:11 ص بتوقيت الدوحة

بمشاركة ممثلين عن 34 دولة حول العالم

«قطر للتطوير المهني» يشارك في الندوة الدولية بالنرويج

الدوحة - العرب

الإثنين، 16 سبتمبر 2019
«قطر للتطوير المهني» يشارك في الندوة الدولية بالنرويج
«قطر للتطوير المهني» يشارك في الندوة الدولية بالنرويج
شارك مركز قطر للتطوير المهني -عضو مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع- مؤخراً، في الندوة الدولية التاسعة حول التطوير المهني والسياسة العامة، التي أقامها المركز الدولي للتطوير المهني والسياسة العامة، بالتعاون مع إدارة المهارات التابعة لوزارة التعليم والبحوث بالنرويج، في مدينة ترومسو النرويجية.
امتدت فعاليات الندوة على مدى 3 أيام، جمعت خلالها صنّاع السياسات والمستشارين المهنيين، والباحثين والمتخصصين لمناقشة الجهود الدولية الكفيلة بتعزيز التطوير المهني، تحت عنوان «قيادة خدمات التطوير المهني في مستقبل غامض: ضمان الوصول والتكامل والابتكار»، بمشاركة ممثلين عن 34 دولة حول العالم، وشهد الجلسة الافتتاحية السيد توم إيرلند سكوج وزير الدولة للتعليم والبحوث النرويجية.
مثّل مركز قطر للتطوير المهني في الندوة كل من: السيد عبدالله المنصوري المدير التنفيذي للمركز، والدكتور تاج السر كردمان مدير البرامج والخدمات المهنية في المركز، وأكد السيد المنصوري أهمية التواصل مع ممثلي الدول المشاركة، لاستكشاف مستقبل التطوير المهني في العالم، وتبادل المعارف والخبرات.
وقال المنصوري: «نأمل من خلال هذه المشاركة في توسيع معارفنا، ومواءمة ما تعلمناه مع أهداف السياسة القطرية، وهو ما من شأنه أن يسهم في تطوير رأس مال بشري ذي خبرة عالية، يدعم جهود دولة قطر في التنويع الاقتصادي».
خلال النقاشات، استكشف المشاركون التغيرات التي طرأت على كيفية متابعة الأفراد للمسارات المهنية في جميع أنحاء العالم، وكيف تقوم الحكومات بدعم التطوير المهني، وتكامل أشكال الدعم المختلفة ضمن أهداف السياسة العامة الأوسع نطاقاً.
وشملت مشاركة مركز قطر للتطوير المهني في الندوة، تقديم ورقة تستعرض جهود المركز في سبيل المساهمة بتطوير وتنفيذ سياسة شاملة ومتكاملة للتطوير المهني في قطاعات متعددة ترتبط بمختلف احتياجات وتطلعات المهنيين القطريين، من بين مواضيع أخرى متعددة، وقد أصدر كل وفد مشارك ورقة بحثية حول القضايا الرئيسية ببلدانهم في إطار أحد المواضيع الأربعة الرئيسية للمؤتمر، وهي: «سياق وتحديات وضع سياسات التطوير المهني»، «أهداف التطوير المهني وكيفية الوصول إليه»، «دمج التطوير المهني في المجتمع»، و»قيادة التغيير المبتكر للمستقبل».
كما حضر السيد المنصوري والدكتور كردمان، حلقات نقاشية بمشاركة ممثلين عن 5 منظمات دولية رائدة، هي منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية «OECD»، ومؤسسة التعليم والتدريب «ETF»، والمركز الأوروبي لتنمية التدريب المهني «CEDEFOP»، والمفوضية الأوروبية، ومنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة «اليونسكو»، ركزت المناقشات على كيفية عمل بلدان شمال أوروبا، بما في ذلك النرويج، لتعزيز التوجيه المهني المستمر.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.