الإثنين 16 محرم / 16 سبتمبر 2019
05:47 م بتوقيت الدوحة

في أولى مباريات البطولة

السد يبدأ الدفاع عن لقب الدوري برباعية في الوكرة

مجتبي عبد الرحمن سالم

الأربعاء، 21 أغسطس 2019
السد يبدأ الدفاع عن لقب الدوري برباعية في الوكرة
السد يبدأ الدفاع عن لقب الدوري برباعية في الوكرة
حقق فريق السد فوزاً مهماً على الوكرة بأربعة أهداف مقابل هدف في استهلال حملته للدفاع عن لقب دوري النجوم، في المباراة التي جمعت الفريقين بملعب جاسم بن حمد بنادي السد، في الأسبوع الأول من المنافسة.
حمل الفوز السداوي الذي صنعه الفريق في الشوط الثاني توقيع كل من عبدالعزيز الأنصاري في الدقيقة التاسعة، وعبدالكريم حسن في الدقيقة 74، وأحمد سيار في الدقيقة 83 والدقيقة 90، ليضع السد أول ثلاث نقاط في رصيده أمام فريق لعب لـ 75 دقيقة بعشرة لاعبين بعد طرد مدافعه علي مال الله في الدقيقة 16 من المباراة وسجل هدفه الوحيد محمد بن يطو في الدقيقة 26.
عنق الزجاجة
ورغم تقدم السد في المباراة بهدف عبدالعزيز الأنصاري في الدقيقة التاسعة وإهدار الفريق عدة أهداف كانت سترفع النتيجة في شوطها الأول، فإن الوكرة انتفض سريعاً ونظم صفوفه عقب تلقيه ضربة موجعة بطرد مدافعه علي مال الله في الدقيقة 16 بعد رجوع الحكم لتقنية الفيديو المساعد ليحول البطاقة الصفراء إلى حمراء.
هدف التعادل
وأجبر فريق الوكرة لاعبي السد على التراجع لحماية مرماهم في الشوط الأول بعد أن سيطر النواخذة على وسط الملعب بفضل مهارات لاعبه سيبايوس، لينجح محمد بن يطو في إحراز هدف التعادل في الدقيقة 26 من المباراة، وقد نجح الوكرة رغم النقص العددي في تقديم مستوى فني مميز أجبر به السد على البقاء في مناطقه لتمضي المباراة إلى شوطها الثاني والسد يعاني حتى أخرج الظهير الأيسر عبدالكريم حسن فريقه من عنق الزجاجة بهدف ثانٍ في الدقيقة 74، ليفتح الطريق أمام الفوز السداوي العريض بعد أن عزز البديل أحمد سيار الفوز بهدفين في الدقيقة 83 والدقيقة 90، وسط انهيار كامل لدفاع الوكرة نتيجة الضغط رغم تألق قائد الفريق برونو أوفيني في التصدي للعديد من الكرات في الملعب، من بينها كرة من خط المرمى، لينتهي اللقاء بفوز سداوي كبير.

التشكيلة الأساسية

السد
لعب للسد كل من: سعد الدوسري في المرمى، وبوعلام خوخي، وبيدرو، وطارق سلمان، وحامد إسماعيل «أحمد سيار»، وعبدالكريم حسن، وعلي أسد، وأكرم عفيف «حسن الهيدوس»، وغابي، وهاشم علي، وعبدالعزيز الأنصاري.

الوكرة
لعب للوكرة كل من: سعود الخاطر في المرمى، وأحمد سهيل، وعلي مال الله، وبرونو اوفيني، وكريسين سيايوس، وسانشيز ايسياس، وعمر علي «مشعل عبدالله»، وخالد منير «عادل علوي»، ومحمد بن يطو، ومحمد وعد، وأحمد فاضل.

مفكرة المباراة
الزمان: الأربعاء 21 أغسطس 2019.
المكان: ملعب جاسم بن حمد بنادي السد.
الفريقان: السد والوكرة.
المناسبة: الجولة الأولى من دوري النجوم.
الحكام: نايف القادري، طالب سالم، سعد الشمري، يوسف الشرشني.
الإنذارات: حامد إسماعيل، بوعلام خوخي من السد، ايسياس من الوكرة.
الطرد: علي مال الله من الوكرة (د. 16).
نتيجة المباراة: فوز السد (4 - 1).

تشافي: فزنا على فريق مميز..
واستفدنا من التفوق العددي

قال تشافي هيرنانديز -مدرب نادي السد- إن فريقه تفوق على فريق مميز لديه مدرب كبير وذكي في تسيير المباراة، وأضاف -في المؤتمر الصحافي عقب فوز السد- إن السد أظهر شخصية قوية في توقيت صعب من المباراة وحقق الفوز، وهو أمر لم يكن سهلاً.
وأكد تشافي أن السد عانى كثيراً من الضغط العالي من قبل لاعبي الوكرة، لكنه استفاد من النقص العددي في صفوف المنافس بالطريقة المثلى، مشيراً إلى أن المنافس كان صعب المراس.
وكشف المدرب أن الدوري سيكون صعباً للغاية بعد مستوى الفني للوكرة، منوهاً بأن جميع الأندية دعمت صفوفها باللاعبين المميزين، ما يعني أن التنافس سيكون قوياً، وتوقع تشافي أن يكون الوكرة أحد أهم الفرق في المنافسة بعد الشخصية المميزة التي أظهرها النواخذة.
وحول تغييره للاعب أكرم، أوضح تشافي أن اللاعب طلب منه التبديل لشعوره ببعض الآلام في الكتف والظهر، وكان من الضروري أن يقوم بتبديله في المباراة، مبيناً أن اللاعب سيجري الفحوصات الطبية اليوم من أجل الاطمئنان على حالته في الملعب.
وشدّد تشافي على أن السد لعب مباراة جيدة، وكان من الضروري أن تكون هذه المباراة اختباراً جيداً للسد قبل مواجهة النصر السعودي في ذهاب ربع نهائي دوري أبطال آسيا، حيث ستكون المباراة صعبة أمام الجماهير السعودية، وضد فريق لديه قوة هجومية كبيرة.
وكشف تشافي أنه خرج بالكثير من هذه المباراة، وكان من الضروري أن يتعرف على أخطاء الفريق في الملعب، خصوصاً في عملية البناء الهجومي، مشدداً على أن فوز السد جاء على فريق منظم جداً، وقد اختبر قدرات لاعبيه كثيراً في الملعب، وفي العديد من أوقات المباراة.

قال إن فريقه خسر في ربع ساعة
ماركيز لوبيز: سنعمل على تطوير مستوانا

قال ماركيز لوبيز -مدرب نادي الوكرة- إن فريقه واجه منافساً قوياً، ومع ذلك قدم مستوىً جيداً حتى الدقيقة 75 من المباراة، وكان فيها الفريق مميزاً رغم النقص العددي في المباراة، وأكد المدرب أن دفاع فريقه افتقد التركيز في ربع الساعة الأخيرة من المباراة، وهو التوقيت الذي نجح فيه السد في الوصول للأهداف.
وعبّر المدرب عن رضائه التام على أداء لاعبي فريقه في الملعب، وقال إن الأداء كان جيداً، وسيعمل على تطويرة في قادم المباريات، وأكد المدرب أنه من الصعب العودة للمباراة أمام فريق السد مع النظر للفارق العددي في الملعب، حيث كان فريقه يلعب بعشرة لاعبين، فكان من الطبيعي أن يخسر الفريق في ربع ساعة.
وقال المدرب إنه سيعمل على مواصلة المستوى الجيد مع فريقه، وأضاف المدرب أنه يرى أن البطاقة الحمراء كانت مستحقة للاعبه، نظراً لأنها جاءت بعد العودة لتقنية الفيديو «VAR»، لكنه كمدرب سيعود ليشاهد الحالة مرة أخرى، متمنياً أن يكون فريقه في أفضل حال في بقية المباريات، خصوصاً أن المنافسة لن تكون سهلة، لكنه سعيد بمردود لاعبيه في الملعب.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.