الأحد 22 محرم / 22 سبتمبر 2019
05:21 ص بتوقيت الدوحة

قطر للتحكيم الرياضي تبدأ أعمالها رسميا

الدوحة - العرب

الأحد، 18 أغسطس 2019
قطر للتحكيم الرياضي تبدأ أعمالها رسميا
قطر للتحكيم الرياضي تبدأ أعمالها رسميا
أعلنت مؤسسة قطر للتحكيم الرياضي عن بدء تفعيل أعمالها رسمياً بعد أن قامت الجمعية العامة للمؤسسة بإعتماد تعيين رؤساء الأقسام القضائية التابعة لها وإعتماد قرار مجلس إدارتها بإدراج محكمين ووسطاء في قوائمها.

وقد ترأس أعمال الجمعية العامة السيد إبراهيم خليل المهندي رئيس مؤسسة قطر للتحكيم الرياضي بحضور أعضاء الجمعية العمومية السيد سلمان أحمد الأنصاري نائب الرئيس والأمين العام للمؤسسة والسيد هاني بلان ممثل مؤسسة دوري نجوم قطر، والسيد سعيد الماس والسيد محمد العثماني ممثلي الرابطة القطرية للاعبين والسيد فهد المريخي ممثل اللجنة الأولمبية القطرية.

وإعتمدت الجمعية العامة خلال إجتماعها تعيين كل من الدكتور طلال العمادي رئيساً لقسم الوساطة والسيد ستيوارت ماكلارين رئيساً لقسم التحكيم العادي والدكتور عبدالله الحيان رئيساً لقسم التحكيم الإستئنافي. كما إعتمدت قرار مجلس الإدارة بإنشاء قوائم المحكمين والوسطاء والتي ضمت 30 محكم ووسيط في مرحلتها الأولى غالبيتهم العظمى من قائمة المحكمين المعتمدين لدى محكمة التحكيم الرياضي الدولية (كاس).

كما قامت المؤسسة بتدشين موقعها الإلكتروني والذي يحتوي على كافة المعلومات المرتبطة بآلية عملها ، القواعد ذات الصـلـة والنماذج اللازمة لبدء إجراءات التحكيم والوساطة وكذلك متطلبات العمل لدى المؤسسة كمحكم أو وسيط.

وفي تصريح للسيد إبراهيم خليل المهندي رئيس مؤسسة قطر للتحكيم الرياضي قال: “تأتي هذه الخطوة بعد أن أتم فريق العمل في مؤسسة قطر للتحكيم الرياضي بقيادة السيد سلمان أحمد الأنصاري كافة الترتيبات القانونية واللوجستية لضمان تشغيل سلس لأعمال المؤسسة وهيئاتها”.  

وأضاف بأن ” المؤسسة ستعمل من خلال آلية شفافة تضمن الحيادية لجميع الأطراف الـمـعـنـيـيـن ، كما  سوف تعلن المؤسسة ، بالتعاون مع المعاهد التدريبية القائمة ، عن برامج تدريب تسمح لكل من لديه الرغبة في العمل في مجال التحكيم الرياضي الحصول على التدريب اللازم لذلك”. وبين المهندي بأن “مؤسسة قطر للتحكيم الرياضي قد وقعت مذكرة تفاهم مع محكمة قطر الدولية ومركز تسوية المنازعات والتي ستتضيف جلسات التحكيم والوساطة في مقراتها لحين الإنتهاء من تجهيز مقر المؤسسة.” أما فيما يتعلق بقوائم المحكمين والوسطاء فقال المهندي: “تم التركيز بشكل رئيسي على المحكمين المعتمدين لدى محكمة التحكيم الرياضي الدولية (كاس) كمرحلة أولية ، إلا أن المؤسسة ستقوم بتحديث هذه القوائم بشكل مستمر بحيث تضم قاعدة أكبر وخبرات أوسع.”

كما أعلن السيد إبراهيم خليل المهندي عن تدشين الموقع الإلكتروني لمؤسسة قطر للتحكيم الرياضي وحول هذا الموضوع قال المهندي: ” لقد حرصنا على أن يكون الموقع الإلكتروني للمؤسسة شامل بحيث يوفر كافة المعلومات اللازمة لأي طرف يود التقدم بشكواه للهيئات التابعة لها سواء عن طريق التحكيم أو الوساطة. ويضم الموقع الإلكتروني أيضاً كافة المعلومات الضرورية لكل من يرغب في الإنضمام للمؤسسة كمحكم أو وسيط، وكذلك سيضم تفاصيل الدورات التدريبة التي سيتم تنظيمها من قبل شركائنا”.

وإختتم المهندي تصريحه بالقول: ” تكتمل المنظومة الرياضية اليوم بتفعيل مؤسسة مستقلة تعمل على الفصل في المنازعات الرياضية بشكل مستقل الأمر الذي يجسد التنفيذ العملي لتوجيهات سمو أمير البلاد في خلق بيئة قانونية تسهل وتعجل من إجراءات الفصل في المنازعات”. 

التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.