الجمعة 18 صفر / 18 أكتوبر 2019
01:43 ص بتوقيت الدوحة

النعيمي يشهد حفل ختام أنشطة المراكز الصيفية

الدوحة- بوابة العرب

الأربعاء، 07 أغسطس 2019
النعيمي يشهد حفل ختام أنشطة المراكز الصيفية
النعيمي يشهد حفل ختام أنشطة المراكز الصيفية
شهد سعادة الدكتور إبراهيم النعيمي وكيل وزارة التعليم والتعليم العالي صباح اليوم فعاليات الحفل الختامي لأنشطة المراكز الصيفية للبنين ، بحضور مسؤولي وزارتي التعليم والتعليم العالي والثقافة والرياضة وشركة ابتكار للحلول التكنولوجية، كما حضره حشد كبير من المدربين والمعلمين والطلاب وأولياء أمورهم، وذلك بقاعة علي بن حمد العطية بنادي السد الرياضي. 

بدأ الحفل بآيات من القرآن الكريم، وتضمن الحفل العديد من العروض الرياضية والعلمية والتكنولوجية والتي تمثل أنشطة متنوعة تم تقديمها داخل المراكز الصيفية. ثم قام سعادة وكيل الوزارة بتفقد المعرض الختامي للمراكز الصيفية، الذي ضم حصيلة الأنشطة والفعاليات التي قدمت على مدار الأسابيع الماضية. 

ونقل النعيمي في كلمته تحيات سعادة الدكتور محمد بن عبد الواحد الحمادي وزير التعليم والتعليم العالي. كما أثنى سعادته على جهود القائمين على هذه المراكز، مشيراً الى أنه لمس مدى التفاعل بين الطلاب والمدربين في الفعاليات المقدمة لهم، داعياً الطلاب الى الاستفادة من المهارات والمعارف التي اكتسبوها خلال الإجازة الصيفية، وأن يستفيدوا منها في دراستهم. كما أشار الى أنه سيتم تطوير المراكز الصيفية في الأعوام القادمة بعد النجاح التي حققته هذا العام.

وقال الدكتور النعيمي في تصريحات صحفية أن الحضور الكثيف لأولياء الأمور اليوم يؤكد أن هناك حرصاً من أولياء الأمور على وضع أبنائهم في المكان الصحيح خلال فترة العطلة الصيفية، لأن المراكز الصيفية تفيد الطالب بوجوده في بيئة تنافسية تعليمية ترفيهية فيها كل مقومات اليوم المتكامل للطالب وفيها الجانب الرياضي والتعليمي والعلمي. وتعلموا مهارات رياضية وعلمية نأمل أن يستفيدوا منها في المستقبل."

وقام سعادته بتكريم مديري المراكز الصيفية تقديراً لجهودهم ، وهم: الأستاذ حزام محمد حمد الحميدانى ( مركز نادي السد الرياضي) والأستاذ  جمال محمد يعقوب الجابر نادي قطر الرياضي الأستاذ  خالد عبد الكريم عبد الحميد نادي الغرافة الرياضي، الأستاذ  سعيد مسهي محمد األحبابي النادي الأهلي الرياضي، الأستاذ محمد أحمد اليافعي نادي الوكرة الرياضي ، الأستاذ خميس مبارك المهندي نادي الخور الرياضي ، الأستاذ  نواف حميد البرغش النعيمي مركز شباب برزان (ام صلال).

من جهتها وجهت السيدة فاطمة العبيدلي رئيس قسم الأنشطة والبرامج بالوزارة في كلمتها  الشكر الى جميع الشركاء على جهودهم لإنجاح المراكز الصيفية التي تقام بالأندية الرياضية هذا العام لأول مرة.  وقالت: إنَّ وزارةَ التعليمِ والتعليمِ العالي قدْ حملَتْ على مهمةَ تنميةِ قدراتِ الطلبة، وتعزيزِ مواهبِهِمْ بالصورةِ التي تدفعُهُمْ إلى توظيفِها فيما يخدمُ ذاتَهُمْ ومجتمعَهُمْ بالشكلِ الإيجابيّ، ثمَّ أنَّها عمدَتْ وسعَتْ بناءً على ذلك - ومنذ سنوات ماضية - إلى تهيئةِ المراكزِ الصيفيةِ؛ بما يتيحُ لها تحقيقَ هذا الهدفِ المنشود.

وأضافت العبيدلي: وها نحنُ اليومَ نقفُ على آخرِ درجةٍ منَ سلمِ فعالياتِ الأنشطةِ الصيفيةِ في ختامِها لهذا العام، لنتوجَ معها منْ يستحقُ التتويجَ من الطلبةِ المشاركينَ في هذهِ الفعالياتِ، والمشرفين عليها مِمَّنْ أطلقوا العِنانَ لأناملِهِمْ وسواعدِهِمْ وحواسِّهِمْ للإبداعِ والتميز، آملينَ مِنْ طلبتِنا أنْ يجعلوا مِنْ مهاراتِهِمْ التي سَعَوْا إلى تنميتِها بينَ جدرانِ هذهِ المراكزِ الصيفيةِ وقوداً لا ينضُبُ لخدمةِ بلدهِمْ ومجتمعِهم حسَبَ الفلكِ الذي تدورُ فيه، على أن يسعى كلٌّ منهُم - منَ الآنِ- لصنعِ بصمةٍ مميزةٍ لوطنِهِ مستقبلاً؛ يستحقُّ بها أنْ يوضعَ معَهُ حينَها على رؤوسِ قوائمِ المتقدمين منَ الأفرادِ والدولِ في أيِّ مجالٍ بنَّاء.

واختتمت كلمتها بقولها: نشكر كل من تعاون معنا من وزارات ومراكز وشركات ساهمت في تفعيل هذه الأنشطة وإبرازها بالصورة المثلى؛ متمنين دوام التواصل والتعاون المثمر فيما بيننا في مجال إثراء مواهب الطلاب وهواياتهم، وإكسابهم المهارات النافعة فيما يعود على الوطن والمجتمع بالخير الوفير.

يذكر أن فعاليات النسخة الثالثة من المراكز الصيفية التابعة لوزارة التعليم والتعليم العالي انطلقت في 14 يوليو الماضي واستمرت لغاية 8 أغسطس الجاري؛ من التاسعة صباحاً وحتى الواحدة ظهراً، حيث أقيمت في 14 مركزاً صيفياً للبنين والبنات، تم تخصيص 7 منها للبنين في النوادي الرياضية، و7 للبنات في المدارس الحكومية، كما تم تخصيص مركزين لاستقبال الطلبة من ذوي الاحتياجات الخاصة بالتعاون مع مركز "مدى"، وهما نادي الغرافة الرياضي للبنين ومركز مدرسة الرسالة الثانوية للبنات، بهدف حماية الطلاب من آثار الفراغ السلبية، ولاستثمار أوقاتهم بالبرامج المفيدة، وتدريبهم على تحمل المسؤولية والمشاركة الاجتماعية وخدمة المجتمع بما يخدم رؤية قطر 2030.

وشارك في المراكز الصيفية ما يقارب من  5800 طالب وطالبة من مختلف الفئات العمرية استفادوا من الأنشطة التربوية والممتعة التي قدمت في المراكز الصيفية للعام الأكاديمي 2018-2019م، كما أن قوائم الانتظار امتلأت حيث سجل فيها حوالي 1500 طالب وطالبة.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.