الأربعاء 19 ذو الحجة / 21 أغسطس 2019
01:45 ص بتوقيت الدوحة

بالتعاون مع «التنمية الإدارية».. وعبر مراكز تأشيرات الخارج

«الداخلية» تستعرض إجراءات التفويض لاستقدام مستخدَمي المنازل

الدوحة - العرب

الأربعاء، 24 يوليه 2019
«الداخلية» تستعرض إجراءات التفويض لاستقدام مستخدَمي المنازل
«الداخلية» تستعرض إجراءات التفويض لاستقدام مستخدَمي المنازل
نظّمت إدارة الخدمات المساندة للاستقدام بوزارة الداخلية، بالتعاون مع وزارة التنمية الإدارية والعمل والشؤون الاجتماعية، أمس، ندوة تعريفية حول إجراءات تفويض أصحاب العمل مكاتب استقدام العمالة؛ حيث سيتم في المرحلة الأولى تطبيق النظام على المستخدَمين في المنازل ومَن في حكمهم، وفي المرحلة الثانية على عمالة الشركات. وسوف يكون تطبيق الإجراءات والتفويض من خلال خدمة «مطراش» ومراكز تأشيرات قطر في الخارج.
حضر الندوة الرائد عبدالله خليفة المهندي مدير الخدمات المساندة للاستقدام بوزارة الداخلية، والسيد محمد علي المير خبير العمل بوزارة التنمية الإدارية والعمل والشؤون الاجتماعية، وعدد من ضباط إدارة الخدمات المساندة للاستقدام.
وقال الرائد عبدالله خليفة المهندي: «إن هذا الإجراء يأتي استكمالاً لمشروع إنهاء إجراءات استقدام المقيمين من الخارج؛ بهدف تسهيل وتبسيط إجراءات الاستقدام بشكل عام، وحماية حقوق الوافدين وضمان سلامتهم وتسهيل جميع إجراءات دخولهم إلى دولة قطر، فضلاً عن تدقيق وتوثيق عملية توظيفهم وتسريع مباشرتهم العمل، في ظل إجراءات مبسّطة وسلسة وفعّالة».
وأوضح أنه يتعيّن على مستخدَمي المنازل الراغبين في العمل في دولة قطر، تسجيل بياناتهم الحيوية، وتوقيع عقود العمل، والخضوع للفحوصات الطبية في مراكز تأشيرات قطر في الخارج التي تم إنشاؤها في عدد من الدول، بحيث تمكّنهم هذه الإجراءات من إكمال الجزء الأكثر أهمية في عملية الحصول على التأشيرة وهم في بلدهم بكل سهولة، بما يتوافق مع أفضل المعايير الدولية.
وأضاف أن هذه الخدمة تهدف إلى ضمان حقوق المستقدَمين وضمان تصديق عقودهم النموذجية من قِبل الجهة المختصة في دولة قطر، بالإضافة إلى تقليل الجهد والوقت على كلّ من المستقدِم والوافد.
وأشار إلى أن تنفيذ هذا المشروع يتم من قِبل وزارة الداخلية، وبالتعاون مع وزارة التنمية الإدارية والعمل والشؤون الاجتماعية، ووزارة الصحة العامة، ووزارة الخارجية؛ كلّ حسب اختصاصه.
ويستهدف المشروع في مرحلته الأولى 8 دول؛ هي: (سريلانكا، وبنجلاديش، والهند، وباكستان، والنبيال، وإندونيسيا، والفلبين، وتونس).
ويتميز المشروع بكونه يتفادى حالات رجوع الوافد في حال عدم الأهلية، وتشرف وزارة التنمية الإدارية والعمل والشؤون الاجتماعية على توثيق عقد نموذجي للوافد قبل الوصول إلى الدولة، وحماية الحقوق وضمان أداء الواجبات، وتيسير عملية الاستقدام، وضمان تطبيق أفضل المعايير الدولية، وتسريع مباشرة العمل، وضمان تقديم خدمات ذات جودة عالية من خلال قناة موحّدة.
وأوضح أن عملية تفويض مكتب استقدام يسيرة؛ حيث يمكن للمستقدِم تفويض مكتب استقدام عن طريق خدمة «مطراش2»، أو عبر الخدمات الإلكترونية بموقع وزارة الداخلية، أو مراكز الخدمة لتنفيذ معاملاته؛ لافتاً إلى أن الفئات المستهدَفة من المشروع هم المستقدِمين من المواطنين والمقيمين في المرحلة الأولى من المشروع، ثم الشركات في المرحلة الثانية.
وقال إن عملية تفويض مكتب الاستقدام واعتماد عقد العمل عبر «مطراش2» تتم من خلال عدة مراحل، هي: (اختيار رقم الشركة، وإدخال رقم الطلب، واختيار المعاملة التي سيتم تفويضها، ثم عملية التفويض)؛ موضحاً أن عملية استخدام التفويض من جهة مكتب الاستقدام عن طريق عبر «مطراش2» تتطلب أن يكون هناك تفويض مسبق من صاحب العمل لإدخال رقم المنشأة ورقم الطلب، ومن ثَم يقوم الشخص المفوّض بالدخول على تطبيق «مطراش 2» الذي تم تفويض شركة الاستقدام عليه، ومن ثَم اتباع باقي الإجراءات حسب المتبع.
ومن جانبه، أوضح السيد محمد علي المير أن هذه الخدمة تسهّل إجراءات استقدام المستخدَمين في المنازل ومَن في حكمهم، وتعمل على توثيق عقد العمل للوافد في دولته، مما يشكل حماية له؛ حيث يتطلب من الوافد توقيع عقد العمل وإكمال إجراءات البصمات والبيانات الحيوية، وإجراء الفحوصات الطبية في مركز تأشيرات قطر بالخارج؛ مؤكداً أن المراكز تعمل بنظام إلكتروني دقيق لإنهاء إجراءات الاستقدام كافة بكل سهولة ويسر.
وأشار إلى أن وزارة التنمية الإدارية والعمل والشؤون الاجتماعية أضافت بيانات مهمة في عقد العمل تصبّ في مصلحة العامل الوافد، مثل بيانات عن صاحب العمل، ورقم الهاتف، واسم الجهة المستقدمة؛ لحمايتهم من اختلاف العقود حين وصولهم البلاد.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.