الإثنين 17 ذو الحجة / 19 أغسطس 2019
12:16 ص بتوقيت الدوحة

الخارجية الفلسطينية تدين استمرار الاعتداءات الإسرائيلية على المعتكفين في الأقصى

وكالات

الأحد، 26 مايو 2019
استمرارا الاستفزازات الصهيونية لمشاعر المسلمين
استمرارا الاستفزازات الصهيونية لمشاعر المسلمين
 دانت وزارة الخارجية الفلسطينية، بأشد العبارات الاستهداف الإسرائيلي المتصاعد بحق المقدسات والمسجد الاقصى المبارك على وجه الخصوص.
وأشارت الوزارة في بيان لها، اليوم، إلى تكثيف سلطات الاحتلال منذ بداية شهر رمضان المبارك، من اعتداءاتها على المسجد الأقصى المبارك والمصلين، عبر اقتحامات استفزازية متكررة لباحاته وتنكيل عنيف بالمعتكفين وإخراجهم بالقوة من المسجد، بالإضافة الى وضع العوائق والعراقيل في طريق وصول المصلين للصلاة في المسجد "رغم ما يُشاع عن تسهيلات مزعومة يتغنى بها الاحتلال".
ولفتت إلى ان آخر تلك الاعتداءات إقدام قوات الاحتلال صباح اليوم على محاصرة المصلين الصائمين في المصلى القبلي بالمسجد الأقصى المبارك، لتأمين اقتحامات المستوطنين للمسجد، مبينة أنه بالتزامن مع هذه الاعتداءات تتواصل الدعوات التي تطلقها مجموعات (جبل الهيكل) لحشد أوسع مشاركة في مسيرة ما يسمى بـ (يوم القدس) وتنفيذ اقتحامات جماعية لباحات المسجد الأقصى.
وأشارت الوزارة الفلسطينية إلى أن هذا كله يتم في ظل سبات عميق للأمة الإسلامية وإدراك إسرائيلي لانعدام ردود فعل من الأمة الإسلامية على انتهاكاتها وعدوانها المتواصل على المسجد الأقصى المبارك، "مما يعني أن الشعب الفلسطيني والمرابطين والمعتكفين في الأقصى تُركوا لوحدهم في مواجهة سياسة تهويد المسجد الأقصى وتقسيمه، ووجدوا أنفسهم يواجهون هذا الخطر الكبير ويدافعون عن المسجد بصمودهم وأجسادهم وحدهم".
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.