الإثنين 17 ذو الحجة / 19 أغسطس 2019
09:22 ص بتوقيت الدوحة

إطلالة

«أما بعد»!

«أما بعد»!
«أما بعد»!
كان للخطباء في العصر الجاهلي مكانة خاصة ومميزة، أخبرتنا عنها كتب التاريخ واللغة والأدب والتراجم؛ حيث تبوأ هؤلاء المنبر الإعلامي لقبائلهم، وفي الوقت نفسه فإنهم يمثلون الفصاحة والبراعة في صياغة العبارات المنمقة والتي تستقطب أذهان السامعين.

ومن هؤلاء قس بن ساعدة -أحد مثقفي وحكماء العرب قبل الإسلام- والذي تُنسب إليه إحدى روائع الخطب التي تحمل معاني عميقة وجملاً بليغة ومفردات سهلة، وقد جاء في مطلعها: «أيها الناس، اسمعوا وعوا؛ من عاش مات، ومن مات فات، وكل ما هو آت آت، ليل داج، ونهار ساج، وسماء ذات أبراج، ونجوم تزهر، وبحار تزخر، وجبال مرساة، وأرض مدحاة، وأنهار مجراة. إن في السماء لخبراً، وإن في الأرض لعبراً، ما بال الناس يذهبون ولا يرجعون».

حسب ما كُتب عنه، فإن قس بن ساعدة أحد المثقفين -إن جاز التعبير- الذين حملوا هموم المستقبل، في القرن السادس، وهاموا بين الواحات والبوادي محمّلين بهزائمهم ومفاخرين بعزٍّ في زمن لم يبقَ فيه من وسيلة للتغيير سوى الرحلة والكلمة.

ولقس بن ساعدة أيضاً صورة مشعّة في التراث العربي القديم -حسب ما ورد في المصنّفات العربية القديمة- من أقوال منسوبة إليه مدلّلة على بلاغته وحكمته. ومما يُنسب إليه من حِكَم وعِبَر: «إذا خاصمتَ فاعدل، وإذا قلتَ فاصدق، ولا تستودعنَّ سرّك أحداً، فإنك إن فعلتَ لم تزل وجِلاً»، و»مَن عيَّرك شيئاً ففيه مثله، ومَن ظلمك وجد مَن يظلمه، وإذا نهيتَ عن الشيء فابدأ بنفسك، ولا تشاور مشغولاً وإن كان حازماً، ولا جائعاً وإن كان فهِماً، ولا مذعوراً وإن كان ناصحاً».

ومما يُذكر عنه أنه أول مَن خطب متكئاً على عصا أو سيف، وأول مَن قال عبارة «أما بعد»، التي احتلت موقعاً خاصاً في تاريخ الكتابة العربية، وكانت تُستخدم لفصل الخطاب. لقد تلاشت اليوم «أمّا بعد» عن كتاباتنا وأدبياتنا، وراحت تختفي شيئاً فشيئاً من النثر والشعر داخل مبنى الحداثة التي أرادت القطع مع الماضي ومع لغته.

فاصلة؛
أقف هنا وفي ظني أن « أمّا بعد» -المنسوبة لقس بن ساعدة- هي العبارة التي نحن في أمسّ الحاجة إليها اليوم، ففيها كانت بدايات صناعة الوعي وبوابة التغيير وتشكيل العقول.. أمسّ الحاجة إليها لكي نصل أو نقترب من الوصول إلى الجوهر، أي إلى اللب الذي اعتبره ابن المقفّع يوماً «مبتغى الكلام».
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.

اقرأ ايضا

الكرامات المجروحة

19 أغسطس 2019

ذكريات العيد

13 أغسطس 2019