الإثنين 16 محرم / 16 سبتمبر 2019
05:10 ص بتوقيت الدوحة

هدفت إلى تعزيز التعاون المشترك في مجال إجراء البحوث والدراسات حول النزاهة والشفافية

جامعة قطر توقِّع مذكرة تفاهُم مع هيئة الرقابة الإدارية والشفافية

الدوحة- بوابة العرب

الأربعاء، 01 مايو 2019
. - صورة جماعية
. - صورة جماعية
وقعت جامعة قطر يوم أمس الأربعاء مذكرة تفاهم مع هيئة الرقابة الإدارية والشفافية، ووُقعت المذكرة من قبل كُلٍ من سعادة الدكتور حسن بن راشد الدرهم رئيس جامعة قطر، وسعادة السيد حمد بن ناصر المسند رئيس هيئة الرقابة الإدارية والشفافية. وحضر التوقيع عددٌ من المسؤولين من كلا الطرفين.

وفي تصريحٍ له، قال سعادة الدكتور حسن الدرهم رئيس جامعة قطر: "حرصت جامعة قطر على دعم وتعزيز العمل مع هيئة الرقابة الادارية والشفافية وذلك بهدف إرساء تعاون مشترك في شتى المجالات ذات الصلة بإجراء البحوث والدراسات حول النزاهة والشفافية والوقاية من الفساد ومكافحته، حيث تأتي هذه الاتفاقية إيمانًا من الجامعة الحيوي والفعّال الذي تشكله الوزارات والهيئات الحكومية في خدمة الوطن والمجتمع، وسعيًا إلى تبادل المعلومات والخبرات لرفع كفاءة الأداء لدى الطرفين وفق معايير الجودة الشاملة".

من جانبه، قال سعادة السيد حمد بن ناصر المسند رئيس هيئة الرقابة الإدارية والشفافية: "إن توقيع مذكرة التفاهم مع جامعة قطر يأتي في إطار جهود هيئة الرقابة الإدارية والشفافية في تنفيذ اختصاصاتها فيما يتعلق بإجراء البحوث والدراسات في مجالات النزاهة والشفافية والوقاية من الفساد ومكافحته، وفق القرار الأميري رقم 6 لسنة 2015 بإعادة تنظيم الهيئة، وجاء توقيع المذكرة مع جامعة قطر لاعتبارها من الشركاء الفعليين للهيئة في مجال التثقيف والتعليم والتوعية لأهم فئة من فئات المجتمع وهم الشباب، كما أنّ توقيع المذكرة سيُسهم في بناء بيئة بحثية رصينة في مجال دراسات وأبحاث النزاهة والشفافية والوقاية من الفساد، وهو ما يعكس حرص الدولة على التصدي لظاهرة الفساد والتي تتطلب تضافر كافة جهود أجهزة الدولة التي تقع ضمن منظومة النزاهة والشفافية والوقاية من الفساد ومكافحته".

الجدير بالذكر أنَّ هذه المذكرة تنص على أن يتعاون كُلٌ من جامعة قطر وهيئة الرقابة الإدارية والشفافية في المجالات الآتية: العمل في مجال تبادل الخبرات، العمل في مجال تبادل المعلومات بما في ذلك النشرات والدوريات والدراسات والإحصاءات والبيانات ذات الصلة بالبحوث والدراسات حول النزاهة والشفافية والوقاية من الفساد ومكافحته، العمل في مجال تنظيم الدراسات والمؤتمرات والاجتماعات والتدريب، التعاون في مجال اجراء البحوث والدراسات حول النزاهة والشفافية والوقاية من الفساد ومكافحته، إضافة إلى التعاون في المجالات الأخرى الممكنة ذات الاهتمام المشترك لدى الطرفين. 
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.