الجمعة 17 ربيع الأول / 15 نوفمبر 2019
08:46 م بتوقيت الدوحة

النسخة الثانية

اختتام منافسات بطولة جولات قطر المحلية للفروسية هذاب

الدوحة - قنا

السبت، 27 أبريل 2019
هذاب
هذاب
اختتمت مساء اليوم، الجولة الـ12 والأخيرة من منافسات النسخة الثانية من بطولة جولات قطر المحلية للفروسية هذاب، التي ينظمها الاتحاد القطري للفروسية والخماسي الحديث، والشقب - عضو مؤسسة قطر وتبلغ جوائزها مليونا و300 ألف ريال.

وبعد انتهاء 12 جولة توج الفارس سعيد ناصر القاضي بلقب الجولة الكبرى حيث حل في المركز الأول بمجموع نقاط 194، بينما توج جابر راشد المري بلقب الجولة المتوسطة برصيد 197 نقطة، ومحمد الغزالي بلقب الجولة الصغرى برصيد 199 نقطة، والفارسة جاسيكا والدون بلقب الترويض المستوى الأول برصيد 171 نقطة، ومحمد سالم المري بلقب الترويض المستوى الثاني برصيد 172 نقطة. كما توج فهد عبدالكريم عبيد بلقب فرسان المستقبل المستوى الأول برصيد 185 نقطة، ومطلق علي الهاجري بلقب فرسان المستقبل المستوى الثاني برصيد 168 نقطة. 

وضمن منافسات اليوم فاز فالح سويد العجمي بلقب الجولة الكبرى على الجواد "كاربورت" بزمن قدره 96.64 ثانية على ارتفاع 130 - 145 سم خلال مرحلتين مع جولة تمايز، وجاء في المركز الثاني سالمين سلطان السويدي، وفي المركز الثالث ناصر الغزالي.

وفاز الفارس جابر راشد العامري بالمركز الأول ضمن الجولة المتوسطة على الجواد "كانافارو" في المباراة التي أقيمت من مرحلتين مع جولة تمايز على ارتفاع 120 130 سم بمشاركة 14 فارسا وفارسة، وحقق زمنا قدره 64.08 ثانية بدون أخطاء، وحل ثانيا خالد محمد العمادي على الجواد" كوليبري 19" محققا زمنا قدره 58.24 ثانية بدون أخطاء، وحل ثالثا سعيد ناصر القاضي على الجواد "داي دريمر" محققا زمنا قدره 61.59 ثانية بأربعة أخطاء.

وظفر الفارس خليفة عبدالله الخالدي بالمركز الأول في الجولة الصغرى على الجواد "داستي" في المباراة التي أقيمت من مرحلتين مع جولة تمايز على ارتفاع 100 115 سم ،وبزمن قدره 26.05 ثانية بدون أخطاء في جولة التمايز، وحل ثانيا محمد ناصر القاضي على الجواد "فلاسيدو" وبزمن قدره 28.44 ثانية بدون أخطاء، وجاء ثالثا عادل نصار على الجواد "آرسيلينا " محققا زمنا قدره 28.90 ثانية وبدون أخطاء.

وحققت الفارسة آمنة أحمد الصفار المركز الأول ضمن المستوى الأول من الترويض، وشاركت آمنة الصفار على الجواد "ريثم" وحققت معدل نقاط قدره 66.481 نقطة، فيما جاءت في المركز الثاني الفارسة جيسيكا والدون على الجواد "لوسو ديل كاستيجنو" وحققت معدل نقاط قدره 65.556 نقطة، وجاءت في المركز الثالث الفارسة ميشيل جريميس التي شاركت على الجواد "فوك فان أورشوف" وحققت معدل نقاط قدره 63.519 نقطة.

وفي منافسات المستوى الثاني حقق الفارس جاسم محمد الكواري اللقب والمركز الأول بعد أن حقق أعلى معدل نقاط وهو 71.458 نقطة بعد مشاركته على الجواد "لاوريس"، فيما حل في المركز الثاني الفارس محمد ناصر القاضي على الجواد "زيزا" محققا معدل نقاط قدره 69.792 نقطة، فيما جاء في المركز الثالث الفارس محمد سالم المري على الجواد "جين تونيك فان دي كرانينبرج" بعد أن حقق معدل نقاط قدره 69.375 نقطة.

يذكر أن بطولة هذاب أقيمت بتوجيهات من سعادة الشيخ جوعان بن حمد آل ثاني رئيس اللجنة الأولمبية القطرية لرفع مستوى الوعي المجتمعي برياضة الفروسية، ويشارك فيها عدد كبير من الفارسات والفرسان القطريين لدعم مواهب الجيل القادم من أبطال قطر، للمنافسة في البطولات الدولية.

وتشمل البطولة منافسات في القفز والترويض، وتستهدف الفئات التالية: فرسان المستقبل (6-12سنة) والأطفال (12-14 سنة) والناشئين - جولة صغيرة - ( 14- 18 سنة) والشباب - جولة متوسطة - (16 -21 سنة) وكبار - جولة كبرى - (أكبر من 21 سنة)، ويمكن لجميع القطريين والمقيمين المشاركة في البطولة.

وشهدت البطولة في العام الجاري إضافة جديدة تتمثل في نظام الفرق الذي يهدف إلى رفع مستوى المنافسات وتمكين الشباب من الاستفادة من الفرسان ذوي الخبرة، ويتكون كل فريق من ثلاثة فرسان.
وأكد السيد حمد بن عبدالرحمن العطية رئيس الاتحادين القطري والآسيوي للفروسية، أن النسخة الثانية من هذاب التي اختتمت مساء اليوم حققت النجاح المأمول، وذلك بفضل الدعم الكبير الذي تناله رياضة الفروسية من مختلف المؤسسات المعنية في الدولة، وأشاد العطية بالشراكة المستمرة مع الشقب مما ساهم في ارتفاع نوعية البطولات المحلية والدولية حيث أصبح الطرفان يسعيان دائما إلى الارتقاء والتطوير للفروسية القطرية.

وتوجه العطية بالشكر إلى اللجنة المنظمة للبطولة على جهودها على مدى موسم كامل لإنجاح جولات بطولة هذاب مثمنا الجهود المبذولة من قبل الشركات الداعمة لرياضة الفروسية وللفرسان.. مضيفا أن البطولة شهدت تنافسا بين 8 فرق تحمل أسماء شركات وطنية تتعاون جميعها للنهوض بالفروسية القطرية.

من جانبه أكد السيد بدر الدرويش أمين السر العام للاتحاد القطري للفروسية أن بطولة هذاب في هذا العام حققت النجاح وجاءت منذ يومها الأول قوية ومثيرة وذلك بفضل الأداء المتطور من الفرسان المشاركين فيها.. موضحا أن نسخة العام الحالي من البطولة حظيت بمشاركة واسعة من الفارسات القطريات اللاتي قدمن مستويات جيدة خلالها.. مبديا سعادته الكبيرة بنجاح كل جولات البطولة وسط مشاركة كبيرة من الفرسان والفارسات، خاصة أن البطولة تعد واحدة من الخطط التي يعدها الاتحاد للارتفاع بالمستوى الفني لرياضة قفز الحواجز من أجل استمرار التفوق القطري في المحافل الدولية.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.