الجمعة 21 ذو الحجة / 23 أغسطس 2019
03:43 ص بتوقيت الدوحة

حملة سعود المهندي الانتخابية تواصل جولاتها الآسيوية بزيارة أوزبكستان وقرغيزستان

الدوحة - قنا

الأحد، 24 مارس 2019
. - من حملة سعود المهندي الانتخابية (قنوات الكأس- تويتر)
. - من حملة سعود المهندي الانتخابية (قنوات الكأس- تويتر)
أنهى الوفد القطري برئاسة سعادة الشيخ حمد بن خليفة بن أحمد آل ثاني رئيس اتحاد كرة القدم المرحلة ما قبل الأخيرة من جولته الحالية لدعم الحملة الانتخابية الآسيوية للسيد سعود المهندي نائب رئيس الاتحادين القطري والآسيوي، وذلك بزيارة كل من أوزبكستان وقرغيزستان.

ويتنافس المهندي في الانتخابات المقررة الشهر المقبل، على رئاسة الاتحاد الآسيوي ونائب رئيس الاتحاد الدولي "الفيفا"، ومجلس الاتحاد الدولي، ونائب رئيس الاتحاد الآسيوي عن غرب آسيا.

وكانت اللقاءات إيجابية مع كافة القيادات التي تم لقاؤها ففي طشقند تم الاجتماع مع قيادة الأسرة الكروية الأوزبكية برئاسة السيد اوميد احمد جانوف، حيث تطابقت الأفكار حول واقع ومستقبل الكرة الآسيوية بشكل كامل وبناء عليه تم التوافق على العديد من النقاط المفصلية التي تصب في خانة خدمة المسيرة الآسيوية على طريق وصولها إلى أفضل مستوياتها المتشعبة وعلى رأسها المستوى الإداري، أما في العاصمة القرغيزية "بيشكيك" فقد التقى الوفد مع أكثر من ممثلي عشرة اتحادات محلية آسيوية، وذلك خلال اجتماع اتحاد وسط آسيا الذي يضم كلا من اتحادات الدول التالية: إيران - أفغانستان - أوزبكستان - طاجكستان - تركمانستان، إضافة الى الدولة المضيفة قرغيزستان، وهناك ألقى السيد سعود المهندي كلمة لاقت استحسان الحضور، حيث عرض خلالها حجم الخبرة التي اكتسبها من خلال استلامه العديد من المهام على الصعد المحلية والإقليمية والقارية.

وتعهد المهندي بمواصلة تقديم الجهود المضاعفة من أجل الارتقاء بمستوى الكرة الآسيوية الى الأفضل الذي تستحقه مطالباً من الجميع العمل سوياً من أجل وحدة القارة كروياً خلف قيادة منسجمة لتحقيق الهدف الأسمى.

وقد تم على هامش اللقاءات في بيشكيك تبادل الهدايا والدروع التذكارية بين رئيس الاتحاد القطري وبين السيد كانات بيك رئيس الاتحاد القرغيزي الذي اعرب عن سروره الشديد لإهدائه قميص المنتخب القطري بطل كأس آسيا 2019 اليي يحمل رقم 22 تيمناً بتنظيم قطر بطولة كأس العالم 2022 ، معتبراً أن هذه البطولة مصدر فخر لكل الآسيويين من دون استثناء.

هذا وقد انتهت المرحلة ما قبل الأخيرة من الجولة الانتخابية الاسيوية بلقاءين خاطفين في كل من الكويت وسلطنة عمان البداية مع الشيخ احمد اليوسف الصباح رئيس الاتحاد الكويتي لكرة القدم، حيث تم البحث والاتفاق على جملة النقاط المشتركة التي تمت مناقشتها ليكون اللقاء في مسقط مع الشيخ سالم الوهيبي رئيس الاتحاد العُماني الذي كان إيجابياً جداً، حيث أكد بنتائجه على عمق العلاقة التي تربط الاتحادين.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.