الأحد 22 محرم / 22 سبتمبر 2019
04:40 ص بتوقيت الدوحة

فريق الأدعم لكرة اليد للسيدات ينظم حصة تدريبية لطالبات الصف السادس

الدوحة - بوابة العرب

الأربعاء، 06 مارس 2019
حصة تدريبية لطالبات الصف السادس
حصة تدريبية لطالبات الصف السادس
قبيل احتفالات اللجنة الأولمبية القطرية بذكرى مرور 40 عام على تأسيسها، قام فريق الأدعم لكرة اليد للسيدات اليوم بزيارة خاصة إلى مدرسة الشفاء بنت عبدالرحمن الأنصارية الابتدائية للبنات لتنظيم حصة تدريبية لطالبات المدرسة. وتأتي هذه الزيارة في حِرص لاعبات الفريق على زيادة الوعي بأهمية الرياضة بين الفتيات وللتأكيد على أهمية العمل الجماعي. 

وخلال الزيارة التي امتدت لساعتين، تعرفت طالبات المدرسة على أساسيات كرة اليد واقتربن من لاعبات الأدعم واطلعن على السبب وراء اختيارهن ممارسة تلك الرياضة. 

شاركت ستة من لاعبات فريق الأدعم لكرة اليد في تلك الحصة التدريبية التي حضرتها 30 من طالبات الصف السادس بالتنسيق والمتابعة مع المدرسة من خلال الاستاذة أماني يوسف منسقة التربية الرياضية التي أشرفت على تنظيم الطالبات.

وخلال الحصة التدريبية، قامت اللاعبات بتقديم نبذة عن أنفسهن وعن مسيرتهن الرياضية كما قمن بشرح لأساسيات كرة اليد وقواعدها وعدد لاعبيها. وقبيل الانتقال للجانب العملي، حرصت اللاعبات على تشجيع الطالبات على القيام بتمارين الاحماء وعلى العمل الجماعي من خلال تبادل الكرة فيما بينهن. 

وحول الزيارة، علّقت السيدة مريم السويدي - صانع ألعاب فريق الأدعم لكرة اليد للسيدات بقولها:
 "أتذكر عندما كنت أبلغ من العمر 13 عاماً وكنت مفعمة بالحيوية وبالرغبة في تجربة الرياضات والأنشطة الجديدة. وأتذكر أيضاً المرة الأولى التي قمت خلالها بممارسة كرة اليد وحينها أدركت مدى تعلقي بهذه الرياضة. يعتبر التفاعل مع الطالبات تجربة فريدة تحيي في نفسي ذكريات طفولتي ولكنني أود التأكيد على أهمية البدء في ممارسة أية رياضة في سن صغيرة وذلك فإنني سعيدة برؤية العديد من المدارس التي تخصص جزء من برامجها للتربية البدنية وتساهم أيضاُ في نشر ثقافة الرياضة والأنشطة البدنية"
تضمنت الحصة التدريبية نصائح حول كيفية تمرير الكرة والتواصل مع أعضاء الفريق ومهارات التحكم في الكرة على أرضية الملعب ومعلومات حول نظام احتساب الأهداف. ولم تكتف الطالبات بجني ثمار هذه الحصة التدريبية فحسب، بل حصلن على فرصة ممارسة اللعبة تحت اشراف مدربات محترفات وتعلمن الكثير حول كيفية أن يعشن حياة رياضية ويشاركن في أنشطة رياضية عديدة في كافة أنحاء الدولة.
تعليقاً على الزيارة، نجلاء الكواري مديرة المدرسة قالت:

 " في إطار الاحتفال باليوم العالمي للمرأة في كافة أنحاء العالم هذا الأسبوع، تتطلع الطالبات للاقتداء بنماذج ملهمة من فريق كرة اليد للسيدات.  أتمنى أن نكون قد نجحنا في تعزيز رغبتهن للانضمام للفريق مستقبلاً وانتهاج نمط صحي مميز في حياتهن".

تحتفل اللجنة الأولمبية القطرية بالذكرى الأربعين على تأسيسها في الرابع عشر من مارس 2019.

 ستسلط الضوء على النجاح الكبير الذي حققته في مختلف المجالات وعلى كافة المستويات عبر السنين. ومنذ تدشين الهوية الجديدة في 2017، قامت اللجنة الأولمبية القطرية بتحديث صورتها للتركيز على توحيد والهام وتشجيع مشاركة المجتمع في الرياضة من خلال فريق قطر.

وفي إطار هذه المناسبة، تُنظم اللجنة الأولمبية القطرية بالتعاون مع وزارة التعليم والتعليم العالي والاتحاد الرياضية الوطنية أربعين زيارة للمدراس في هذا العام. ستساهم زيارات فريق قطر للمدارس في تمكين اللجنة الأولمبية القطرية من إيصال رسالتها في تعزيز المشاركة الرياضية للجيل القادم والمجتمع ككل.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.