الإثنين 17 ذو الحجة / 19 أغسطس 2019
09:23 م بتوقيت الدوحة

«الدولي الإسلامي» يساهم في فعاليات اليوم الرياضي

د. الشيبي: الرياضة جزء من النهضة الشاملة التي نعيشها

الدوحة - العرب

الثلاثاء، 12 فبراير 2019
د. الشيبي: الرياضة جزء من النهضة الشاملة التي نعيشها
د. الشيبي: الرياضة جزء من النهضة الشاملة التي نعيشها
شارك «الدولي الإسلامي» في فعاليات اليوم الرياضي لهذا العام، في إطار حرصه على الانخراط في جميع المناسبات التي تشكّل قيمة مضافة للمجتمع وتحمل رسالة التقدم والروح الإيجابية التي تبثها قطر على مختلف المستويات إقليمياً ودولياً.
فقد شارك عدد كبير من مسؤولي وموظفي «الدولي الإسلامي»، يتقدمهم الدكتور عبدالباسط أحمد الشيبي الرئيس التنفيذي للبنك، في فعالية رياضة تمثلت في المشي على كورنيش الدوحة؛ الوجهة الأكثر شعبية لفعاليات رياضية كثيرة يقوم بها المواطنون والمقيمون بشكل دائم.
وفي معرض تعليقه على مشاركة «الدولي الإسلامي» في إحياء فعاليات اليوم الرياضي، قال الدكتور الشيبي: «إننا نشارك كل عام في إحياء فعاليات اليوم الرياضي، ونحرص على استلهام القيم السامية التي تمثّلها الرياضة من تفاعل وتعاون وجهد وتصميم وإرادة وقوة وانتصار». وأضاف: «لم تعد نهضة الرياضة في بلادنا مجرد عنوان فرعي لمجال مهم، بل أصبحت أحد العناوين الرئيسية وجزءاً حيوياً من النهضة الشاملة التي نعيشها في جميع الميادين والمحافل، بتوجيهات وقيادة ورؤية حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى».
وأشار إلى أن ما حققته الرياضة القطرية، سواء في الألعاب الفردية أو الألعاب الجماعية وكان آخرها كأس آسيا 2019 بكرة القدم، إنما يعكس صوابية توجهات ورؤية قيادتنا الرشيدة، والنجاح الكبير الذي تحقق في تنفيذ الخطط الطموحة الموضوعة، ولا سيما رؤية قطر الوطنية 2030.
حرص
وتابع: «إن مشاركة (الدولي الإسلامي) في إحياء اليوم الرياضي ليس مساهمة عابرة، بل هو تأكيد حرصنا على ترسيخ وتعزيز القيم والمبادئ التي تمثّلها الرياضة في مؤسستنا المصرفية، وأيضاً تعكس حرص البنك على تأدية دوره في خدمة المجتمع على أكمل وجه». وقال الرئيس التنفيذي: «إننا ندعو الجميع إلى ممارسة الرياضة؛ لما تحققه من فوائد للفرد وللمجتمع. ومشاركتنا في فعاليات اليوم الرياضي إنما هي دعوة للجميع لأن تكون الرياضة أسلوب حياة يومياً وليس مناسبة سنوية؛ فالرياضة هي صحة جسدية وعقلية، وهي رسالة جامعة للمساواة والتعاون بين الأمم والشعوب».
المشاريع الرياضية
وبيّن الدكتور الشيبي أن «الدولي الإسلامي» مستعد للمساهمة في تمويل المشروعات الرياضية؛ لأنها مشاريع ذات فائدة طويلة المدى وذات عائد متميّز، سواء على الصعيد الاقتصادي أو على الصعيد المجتمعي، ونظرتنا إلى العائد المجتمعي أهم من نظرتنا إلى الربح المادي على أهميته وانعكاسه الإيجابي».
واختتم الرئيس التنفيذي لـ «الدولي الإسلامي» تصريحه بالتأكيد على أن تزامن اليوم الرياضي لهذا العام مع فوز العنابي التاريخي والمستحق بكأس آسيا، إنما يحمل معاني التفوق، والإبداع، والقدرة على ربط الخطط بالنتائج، واستشراف المستقبل، والطموح، والتغلب على جميع العقبات مهما تعاظمت. فعندما يكون هناك رؤية وهناك جهد وصبر وعمل وتخطيط، فإن النجاح في نهاية الطريق هو النتيجة المنطقية».
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.