الإثنين 17 ذو الحجة / 19 أغسطس 2019
10:06 م بتوقيت الدوحة

تحت شعار «خلها نمط حياتك»

«المواصلات والاتصالات» تحتفل باليوم الرياضي للدولة

ألفت أبو لطيف

الثلاثاء، 12 فبراير 2019
«المواصلات والاتصالات» تحتفل باليوم الرياضي للدولة
«المواصلات والاتصالات» تحتفل باليوم الرياضي للدولة
احتفل موظفو وزارة المواصلات والاتصالات والجهات العاملة في قطاعي النقل والاتصالات باليوم الرياضي للدولة، مشاركين بالفعاليات المتنوعة التي أقامتها الوزارة في حديقة أسباير، تحت شعار «خلها نمط حياة». وشاركت في الاحتفالات 10 جهات من الجهات العاملة تحت مظلة وزارة المواصلات والاتصالات، منها الهيئة العامة للطيران المدني، وهيئة تنظيم الاتصالات، وكلية قطر لعلوم الطيران، وشركة مواني قطر، وشركة سكك الحديد القطرية (الريل)، وشركة مواصلات (كروة)، وشركة كيوترمنلز لإدارة ميناء حمد، ولجنة تسيير مشروع الميناء الجديد، والشركة القطرية لشبكة الحزمة العريضة.
بناء
قال سعادة السيد جاسم بن سيف السليطي وزير المواصلات والاتصالات: «إن اليوم الرياضي للدولة يعكس رؤية القيادة الحكيمة في بناء الإنسان والمجتمع؛ حيث إن هذه المناسبة رسالة مهمة لتكون الرياضة جزءاً من ثقافة وحياة الفرد والمجتمع، وأحد أوجه الاستثمار في العنصر البشري».
تنمية
وأضاف سعادته: «تأتي فعالية الوزارة في هذا اليوم تجسيداً لرؤية الشراكة مع مختلف الجهات بالدولة، من أجل النهوض بالرياضة للمساعدة في بناء إنسان صحي قادر على المساهمة في مسيرة التنمية والبناء وتحقيق رؤية قطر الوطنية 2030 التي تعتبر الإنسان أهم ركائزها».
تعاون
ونوّه سعادته بحرص الوزارة في تعاونها مع جميع الجهات في قطاعي النقل والاتصالات، لتنظيم الفعالية بهدف تحقيق الوعي بأهمية الرياضة ودورها البارز في نهضة المجتمعات وتطورها ودعم وتشجيع الجميع لممارستها والمساهمة في جعلها منهجاً لحياة صحية سليمة.
ثقافة
بدوره، اعتبر سعادة السيد عبدالله بن ناصر السبيعي، رئيس الهيئة العامة للطيران المدني، أن اليوم الرياضي يعكس بوضوح مدى اهتمام الدولة بتعميم ثقافة الرياضة كأسلوب حياة يهدف إلى جعل المجتمع القطري مجتمعاً معافى وصحياً، مشيراً إلى أن دولة قطر تُعتبر السباقة في العالم في تعميم هذه المبادرة النوعية، مما يدل على مكانة القطاع الرياضي في الدولة كأحد أهم القطاعات التنموية والاستراتيجية.
استثمار
وأوضح سعادته أن اعتماد اليوم الرياضي هو جزء من منظومة استثمار الدولة في القطاع الرياضي، على مستوى البنية التحتية الرياضية وتأهيل الفرق في مختلف الرياضات وإرساء مفهوم الرياضة باعتبارها ثقافة مجتمعية، وقد بدأ هذا الاستثمار يُترجم إلى إنجازات واستحقاقات وألقاب عالمية، كان آخرها لقب البطولة التي أحرزها منتخب قطر في دوري أمم آسيا لكرة القدم والذي يعدّ إنجازاً نوعياً للكرة القطرية.
دور
وأكد سعادة رئيس الهيئة العامة للطيران المدني على الدور البارز للنشاط الرياضي في تمتين الروابط الاجتماعية داخل بيئة العمل، من خلال تنظيم جملة من الأنشطة الرياضية التي تخلق نوعاً من التواصل بين موظفي الجهات والمؤسسات المختلفة، مما ينعكس بالضرورة على زيادة الإنتاجية وتأمين الرفاهية وتحقيق التنمية.
تحفيز
من جانبه، قال سعادة السيد محمد علي المناعي رئيس هيئة تنظيم الاتصالات: «يأتي اليوم الرياضي انطلاقاً من حرص دولة قطر على تحقيق التنمية البشرية، والتي تعدّ أحد أهم ركائز الرؤية الوطنية 2030، من خلال زيادة وعي المجتمع بأهمية ممارسة الرياضة وتحفيز المواطنين لاتباع نمط حياة صحي بهدف خلق مجتمع سليم قادر على بناء المستقبل.
خطوة
وقال سعادة الشيخ جبر بن حمد بن محمد الجبر آل ثاني، مدير عام كلية قطر لعلوم الطيران: «إن احتفالنا باليوم الرياضي لدولتنا الحبيبة قطر واهتمامنا به على نحو خاص، وبالرياضة بشتى أشكالها على نحو عام، هو دليل واضح على فكر حضاري متقدم وبُعد نظر وخطوة ريادية أساسها استثمار المواطن القطري بالشكل الصحيح لبناء مجتمع بنّاء بسواعد قطرية قادرة على العطاء والعمل.
مكانة
وأضاف أن اهتمام دولة قطر باليوم الرياضي واحتفالها به سنوياً يجعلها تتبوأ المكانة المرموقة، ويضعها في مصاف الدول المتقدمة التي تهتم بصحة الفرد وتنمية ثقافته الرياضية، وتؤصل في أبنائها من الأجيال الواعدة هذا المفهوم لتنشئتهم على ممارستها منذ نعومة أظفارهم، ولكل المراحل العمرية فيما بعد.
رسالة
بدوره، أكد الكابتن عبدالله الخنجي، الرئيس التنفيذي لشركة «مواني قطر» على أهمية الرسالة التي يحملها اليوم الرياضي للدولة والقيم التي يدعو إليها من خلال نشر ثقافة ممارسة الرياضة سعياً إلى بناء مجتمع صحي سليم قادر على العطاء ومواجهة التحديات.
وأكد الخنجي أن الشركة تسعى إلى تحويل ممارسة الرياضة إلى عادة يومية لدى المنتسبين إليها، وذلك إيماناً منها بأهمية الرياضة ودورها في تعزيز الإنتاجية وتنمية القدرات الذهنية، إضافة إلى دورها في توثيق الصلات وإدامة زخم العلاقات بين الموظفين وتشجيع روح الفريق الواحد، بما يساهم في تحسين عملهم ويدعم تحقيق المزيد من الإنجازات.
رؤية
قال الدكتور المهندس أحمد سلمان السليطي، الرئيس التنفيذي للشركة القطرية لشبكة النطاق العريض: «إن تخصيص حكومتنا الرشيدة يوماً رياضياً يجسد رؤيتها السامية في الاهتمام بصحة المجتمع، وذلك من خلال تعزيز أهمية الرياضة وقيمها لما فيها من انعكاس إيجابي على سلامة وصحة الفرد، بما يتماشى مع رؤية قطر الوطنية 2030 والدعامة الاجتماعية للرؤية والعناية بالصحة البدنية والنفسية على حدّ سواء، مع الأخذ بالاعتبار الاحتياجات المختلفة لجميع أفراد المجتمع».
نمو
قال المهندس جاسم محمد الشيراوي، المدير التنفيذي لمشروع ميناء حمد: إن النمو الملحوظ الذي نشهده عاماً بعد عام في أعداد المشاركين في فعاليات اليوم الرياضي للدولة، ما هو إلا دليل على نجاح سياسة حكومتنا الرشيدة في تحقيق أهدافها من هذه الفعالية، والتي جاءت من منطلق اهتمام الدولة بصحة وحياة جميع من يعيش على هذه الأرض الطيبة من مواطنين ومقيمين، وتشجيعها إياهم لتبنّي نمط الحياة الصحية والإيجابية، لما تنطوي عليه الرياضة من فوائد تعود على الصحة وأسلوب الحياة. وأضاف الشيراوي: «إننا بمشروع ميناء حمد حريصون على مشاركتنا في هذه الفعالية، والتي نؤكد من خلالها تجديد عزمنا على مواصلة المحافظة على الصحة ومساندة مساعي قيادتنا الرشيدة في ترسيخ أهمية الرياضة في عقول جميع العاملين بمشروع ميناء حمد وعائلاتهم، والتي تساهم أيضاً في تحقيق خطط الدولة المستقبلية التي تتطلب عقولاً مستنيرة وأجساداً سليمة».
دعم
من جانبه، قال السيد بيفيل بيست الرئيس التنفيذي لشركة كيو تيرمينالز: «نفخر بمشاركتنا في فعالية اليوم الرياضي للدولة ودعم رؤية دولة قطر الوطنية 2030، فمن خلال تنظيم أنشطة هذا اليوم المفعم بالحيوية والنشاط لموظفينا، فإننا نشجعهم ونشجع كذلك جميع أفراد المجتمع على اتباع عادات صحية ونمط حياة صحي، وفي الوقت ذاته نساعد في تعزيز أسلوب حياة صحي ومفعم بالنشاط والطاقة في قطر.
ممارسات صحية
من جانبه، قال خليفة حسن الجهني رئيس قطاع الدعم المؤسسي في شركة سكك الحديد القطرية (الريل): «إن مشاركتنا في اليوم الرياضي لدولة قطر تنبثق من إيماننا بأهميته، وذلك من خلال ترسيخ وتشجيع الممارسات الصحية ورفع الوعي بأهمية تبنيها، ونشرها على المستوى الوطني والمؤسسي».
وأضاف: «الرياضة تساهم بشكل كبير وإيجابي على الإنتاجية وتحسين مستوى الأداء في العمل»، موضحاً أن شركة الريل تقوم بشكل دوري بتنظيم أنشطة رياضية مختلفة لموظفيها على مدار العام، وقال: «نحن نؤمن أن رسالة اليوم الرياضي يجب أن تستمر على مدار العام ولا تقتصر على هذا اليوم».
واختتمت فعاليات اليوم الرياضي في أجواء مثالية؛ حيث أشاد المشاركون بالتنظيم وتنوع الأنشطة التي حفزت روح المشاركة والمنافسة بين الجميع.

النابت: الرياضة نمط حياة باتجاه
التطور والبناء

أكد راشد طالب النابت وكيل الوزارة المساعد لشؤون النقل البري في وزارة المواصلات والاتصالات أن اليوم الرياضي مناسبة مهمة يحتفل بها جميع المؤسسات والجهات في قطر، وهي مبادرة ترسم مستقبلاً واضحاً، يرتكز على سواعد قادرة على البناء والعطاء، وذلك نتيجة إيمان قادة البلاد بأن «العقل السليم في الجسم السليم»، وأن الرياضة هي نمط حياة باتجاه التطور والإنجاز، لافتاً إلى أنه انطلاقاً من هذا المبدأ عمدت الوزارة والجهات التابعة لها إلى تنظيم فعاليات رياضية لموظفيها وعائلتهم، والتي كانت حافلة وحيوية وحماسية بامتياز.

شهداد: الوزارة تحرص على تجسيد ثقافة الرياضة حياة

أكدت نور شهداد -مدير إدارة التعاون الدولي، ومدير إدارة العلاقات العامة والاتصال بوزارة المواصلات والاتصالات- أن الأخيرة والجهات التابعة لها تجتمع اليوم للاحتفال باليوم الرياضي للدولة، الذي يتم من خلاله تجسيد ثقافة الرياضة كأسلوب لمجتمع أكثر تطوراً وأجيال أكثر عطاء في إطار صحي وسليم. ولفتت شهداد إلى أن تنظيم فعاليات رياضية تشارك فيها 10 جهات من منظومة قطاع المواصلات والاتصالات يأتي بهدف تشجيع الجميع على اتخاذ الرياضة نمط حياة، لذلك تم اختيار شعار لليوم الرياضي «خلها نمط حياتك».

«كروة» تعزز أهمية الصحة واللياقة البدنية

أطلقت شركة مواصلات (كروة)، مجموعة مميّزة من الفعاليات احتفالاً باليوم الرياضي لدولة قطر، حيث دأبت الشركة على الاهتمام بهذه المناسبة الوطنية وإقامتها بشكل سنوي، بهدف تعزيز الصحة العامة واللياقة البدنية، من خلال التوعية بأهمية الرياضة، وتشجيع ثقافة ممارسة الرياضة بين سائقيها وموظفيها. صُمّمت سلسة من الأنشطة الرياضية والفعاليات التي تهدف إلى تعزيز روح الفريق والمنافسة الشريفة، والتي تتناسب مع اهتمامات جميع المشاركين من موظفي الشركة، والتي يزيد قوامها على 7000 موظف من جنسيات مختلفة، يتمتعون بثقافات متنوعة وثروة من المواهب والمهارات الرياضية، والتي تحرص الشركة على صقلها وتقديمها من خلال منصات الأنشطة التحفيزية التي تنظمها بطابع يجمع الثقافات المختلفة من شتى الدول. وبهذه المناسبة، قال السيد ناصر بن محمد المالكي، رئيس مجلس إدارة شركة مواصلات (كروه): «تُعدّ الرياضة من الركائز الأساسية للحياة الصحية، وحافزاً كبيراً لموظفي أي شركة، وخاصة في شركة مواصلات».
وأكد المالكي حرص شركة مواصلات على مشاركة وإعداد الموظفين لمختلف الأحداث، التي من خلالها توفي الشركة بمسؤوليتها الاجتماعية نحو دعم النمو المستدام، وذلك وفقاً لرؤية قطر 2030.
من جهته، قال السيد خالد ناصر الهيل -العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لشركة مواصلات (كروه)- إن «أنشطة اليوم الرياضي للدولة تتيح الفرصة أمام موظفي شركة مواصلات للمشاركة وعرض مهاراتهم الرياضية، في أجواء تسودها المنافسة والمرح، حيث تحرص الشركة على نشر ثقافة ممارسة الأنشطة الرياضية بين موظفيها لتعزيز الصحة والطاقة الإيجابية وتحقيق الاستمتاع والرضا الشخصي، وأيضاً التنافس الشريف في مختلف الفعاليات الرياضية والاجتماعية والثقافية التي تنظمها الإدارة لأفراد العمل، وليكون هذا اليوم انطلاقة جديدة وبداية حقيقية لممارسة الرياضة باستدامة من أجل حياة صحية أفضل، لتحقيق اللياقة البدنية والذهنية في بيئة العمل، والاستفادة القصوى من الطاقات الكامنة.

«ملاحة» تحوّل مقرها إلى مركز للياقة البدنية

تستضيف «ملاحة» -الشركة الرائدة في مجال الخدمات البحرية واللوجيستية في قطر- أسبوعاً من الأنشطة والمسابقات الرياضية داخل مقرها الرئيسي وخارجه، للاحتفال باليوم الرياضي للدولة؛ ليتمكن موظفو جميع الأقسام من المشاركة والمنافسة للحصول على العديد من الجوائز. ويتضمن البرنامج 4 أيام من اليوغا، وعروض الطهي الصحي، إضافة إلى تحدي بناء المكعبات، ومسابقة البحث عن الكنز، وأسبوع كامل من سلسلة «قبلت التحدي»؛ التي تُختبر ضمنها قدرة التحدي لدى الموظفين.
وفي هذا السياق، قالت السيدة مي محمد المالكي الجهني، مديرة الاتصال الخارجي: «تساهم (ملاحة) من خلال الترويج لاتباع نمط حياة صحي بين موظفيها، مساهمة مباشرة في دعم ركيزة التنمية البشرية في رؤية قطر الوطنية 2030؛ مما سيؤدي إلى تعزيز التنمية المستدامة في قطر».
وأضافت: «تسعى (ملاحة) من خلال هذه الأنشطة التفاعلية والتنافسية إلى غرس العادات الصحية بين موظفيها، وإشراكهم في تجارب قد تساهم في تغيير حياتهم».
وسيخضع المشاركون في تحدي فقدان الوزن لمراقبة منتظمة لمؤشر كتلة الجسم وضغط الدم على مدى 8 أسابيع، وسيُمنح الفائز والفائزة في هذا التحدي تذكرة ذهاب وعودة إلى بلده.

مدعومة بشبكتها الحديثة جيجانت
«فودافون قطر» تبرز قدرة التكنولوجيا على تعزيز الرفاهية

بمناسبة اليوم الرياضي لدولة قطر لعام 2019، دعت شركة «فودافون قطر» المجتمع إلى المشاركة في مجموعة من الأنشطة الرياضية الرقمية والتفاعلية المدعومة بشبكتها الحديثة «جيجانت»، وذلك انطلاقاً من مكانتها الريادية في حقبة التطور الرقمي.
وخلال الفعالية التي جرت في ساحة الاحتفالات التابعة لـ «مؤسسة قطر»، قدمت «فودافون قطر» سلسلة من الأنشطة العائلية المصممة لتبرز قدرة التكنولوجيا على تعزيز الرفاهية، وتوفير أسلوب حياة مفعم بالحيوية، وكان أبرزها «تحدي الجري مع جيجانت»، وهو عبارة عن حائط رقمي بطول 15 متراً يتحدى فيه الصغار والكبار شبكة «جيجانت» فائقة السرعة في سباق للجري لمسافة قصيرة. كما حظي الزوار بفرصة رائعة للعب كرة القدم بتقنية الواقع المعزز، وتجربة الملاكمة بتقنية الواقع الافتراضي باستخدام شبكة «جيجانت» الحديثة من «فودافون». ومن خلال هذه التجربة، اختبر اللاعبون مزايا الشبكة الجديدة من السرعة الفائقة وانخفاض زمن الاستجابة، والتي مكنتهم من الاستمتاع بالألعاب دون أي تباطؤ كما هي العادة مع التقنيات الحالية.
وباعتبارها الراعي البلاتيني لفعاليات اليوم الرياضي التي تنظمها «مؤسسة قطر» للسنة الثانية على التوالي، قدمت «فوادفون قطر» ممثلةً بالسيد مهدي سعد الحبابي؛ رئيس قطاع الشركات الكبرى لديها، جوائز نقدية بقيمة إجمالية تزيد عن 40 ألف ريال قطري للفائزين بـ «سباق مؤسسة قطر»؛ وهو سباق يمتد عبر مضمار بطول 3 كيلومترات على طول حديقة الأكسجين.
وفي إطار تعليقه على الموضوع، قال السيد مهدي سعد الحبابي: «يسرني أن أشهد كل هذه المشاركة الحماسية من جانب العامة وموظفي الشركة في الأنشطة الرياضية الرقمية التي تقيمها (فودافون) مدعومةً بشبكتها الحديثة (جيجانت). كما أننا فخورون بدعم الفعاليات التي تقيمها (مؤسسة قطر) في هذه المناسبة، والتي تستقطب عاماً تلو الآخر أعداداً كبيرة من المشاركين لتشجيعهم على اتباع أساليب حياة صحية ونابضة بالنشاط».
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.