الخميس 14 رجب / 21 مارس 2019
10:46 ص بتوقيت الدوحة

الموقع التراثي يعج بالراغبين في الترفيه والتسوق

أجواء الربيع تضاعف مبيعات متاجر المكسّرات بسوق واقف

111

العرب- ماهر مضية

السبت، 12 يناير 2019
أجواء الربيع تضاعف مبيعات متاجر المكسّرات بسوق واقف
أجواء الربيع تضاعف مبيعات متاجر المكسّرات بسوق واقف
حققت مبيعات المتاجر المختلفة نمواً ضخماً خلال مهرجان الربيع الذي أقيم مؤخراً في سوق واقف، إذ إن الإقبال الكثيف من قبل المواطنين والمقيمين والسياح الذي حققه المهرجان، ساهم بشكل مباشر في تنشيط الحركة التجارية.

وخلال أيام المهرجان شهد سوق واقف ازدحاماً كبيراً، إذ عجّ بالراغبين في الترفيه والتسوق، الأمر الذي انعكس بشكل واضح على مبيعات المتاجر، والتي بدورها أكدت على تضاعف الطلب عليها.

 هذا وقال عدد من باعة المكسرات والسكاكر والحلويات إن مهرجان الربيع في سوق واقف ساهم بشكل واضح في تنمية مبيعات المحلات التجارية المختلفة التي وصلت إلى نسبة قدرها 100 % مقارنة بالأشهر السابقة.

وأوضح هؤلاء لـ «العرب» أن سوق واقف يعتبر من أهم الوجهات السياحية والترفيهية في الدولة، فضلاً عن أنه سوق متكامل، يوفر مختلف مستلزمات الأسر والأفراد بأقل الأسعار في الدوحة، ما يجعله وجهة مفضلة للتسوق.

ولفت الباعة إلى أن الإقبال على محلاتهم التجارية مرتفع طوال أشهر العام، إلا أنه ينمو بشكل كبير جداً ليصل إلى أعلى المستويات خلال المهرجانات والاحتفالات التي تنشط وتعزز الحركة التجارية.

أسعار

وبين الباعة أن أسعار منتجاتهم من المكسرات والسكاكر والحلويات المغلفة في سوق واقف تعتبر أقل من نظيراتها في الأسواق الأخرى، حيث إن الأثمان المعلنة ثابتة، ولا يوجد عليها خصومات، نظراً إلى أن قيمتها المالية منافسة جداً.

وأشار الباعة إلى أن المنتجات المعروضة في المتاجر المتخصصة ببيع المكسرات والحلويات يتم استيرادها من بلاد المنشأ مباشرة إلى الدوحة، من إيران، وأميركا، وتشيلي، وإيطاليا، وسويسرا، والهند، والصين، وباكستان، وتركيا، وكندا، وغيرها من الدول.

ويأمل الباعة في إقامة المزيد من المهرجانات والفعاليات في سوق واقف، والتي تجذب أعداداً ضخمة من الزوار، حيث تنعكس بشكل مباشر على نمو المتاجر والشركات الموردة في السوق.

إقبال كبير

وفي هذا الشأن، قال البائع محمد حسين إن مبيعات المكسرات تضاعفت خلال فترة مهرجان الربيع، حيث حظي بإقبال كبير جداً، ما أدى إلى ازدياد الطلب على المنتجات المختلفة إلى أعلى المستويات.

وأضاف «نحن في سوق واقف لدينا إقبال بشكل دائم، ولكن خلال أيام المهرجانات والفعاليات يعج السوق بالزوار، وهذا يعزز مبيعات المحلات التجارية المختلفة، ويدعم الحركة التجارية وينشطها بشكل كبير». ولفت حسين إلى أن أسعار المنتجات المختلفة من المكسرات والسكاكر والحلويات في سوق واقف تعتبر أقل من نظيراتها في الأسواق الأخرى، الأمر الذي يحفز الزبائن على شراء كميات من الأصناف المرغوبة.

الحركة التجارية

وفي نفس الإطار، أوضح البائع مهدي غلام أن المهرجانات التي تقام في سوق واقف تجذب أعداداً ضخمة جداً من الزوار، الأمر الذي ينعكس بشكل مباشر في نمو المبيعات لدى المتاجر المختلفة.
وأكد غلام أن أسعار المنتجات المختلفة في سوق واقف تعتبر الأقل بين نظيراتها في الأسواق الأخرى، حيث إن الأثمان تجذب العديد من المتسوقين، وتشكّل عامل تحفيز لديهم من أجل شراء كميات أكبر.

ونوه غلام بأهمية إقامة المهرجانات باستمرار من أجل تنشيط الحركة التجارية بشكل مستمر، إذ إن الفعاليات الجاذبة تساهم بشكل فعلي في نمو المبيعات، وارتفاع مستوى الطلب إلى أعلى المستويات.

مهرجانات وفعاليات

وفي الصدد ذاته، بيّن البائع علي أبو القاسم أن أسعار المنتجات المختلفة في سوق واقف تعتبر الأقل مقارنة بنظيراتها في الأسواق الأخرى، لافتاً إلى أن جميع المواد الغذائية من المكسرات والحلويات والسكاكر يتم استيرادها من دول المنشأ مباشرة.

وأضاف «يعج سوق واقف دائماً بالزبائن والزوار، ولكنه في فترة مهرجان الربيع، والذي يقام سنوياً، يرتفع مستوى الإقبال إلى أعلى الدرجات، حيث يزدحم السوق في ساحاته وأروقته وفي كل زاوية».

ولفت أبو القاسم إلى أن إقامة المهرجانات تنعكس إيجابياً وبشكل مباشر على مبيعات المحلات التجارية المختلفة، حيث تصل نسبة النمو في بعض الأعمال إلى نحو 150%، أما المطاعم والمقاهي فتصل إلى أكثر من هذه النسبة بكثير.

هذا ويعتبر سوق واقف أحد أهم الوجهات السياحية والترفيهية في الدولة، بالإضافة إلى أنه يمتاز بوجود المتاجر المختلفة، والتي تقدم منتجات تلبي الاحتياجات كافة لدى العائلات والأفراد، مما يجعله وجهة مفضلة ومميزة للتسوق.









التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.