الإثنين 18 رجب / 25 مارس 2019
02:29 ص بتوقيت الدوحة

بومبيو يفضحهم: الإمارات والسعودية والبحرين أقامت تحالفاً مع إسرائيل

283

وكالات

السبت، 22 ديسمبر 2018
بومبيو يفضحهم: الإمارات والسعودية والبحرين أقامت تحالفاً مع إسرائيل
بومبيو يفضحهم: الإمارات والسعودية والبحرين أقامت تحالفاً مع إسرائيل
فضح وزير الخارجية الأميركي، مايك بومبيو، التحالف الذي أقامته الإمارات والسعودية والبحرين مع إسرائيل سراً، لفرض نفوذهم في المنطقة.

 ولفت بومبيو إلى أن بلاده أقامت تحالفات بين دول عربية وإسرائيل، بزعم مواجهة الخطر الإيراني في المنطقة، لا سيما الإمارات والسعودية والبحرين.

 نشرت وزارة الخارجية الأميركية على حسابها بـ «تويتر» تصريحات بومبيو في مقابلة إذاعية، قال فيها: «إن الشرق الأوسط مكان ينبع فيه الإرهاب. وعلينا أن نتأكد من أننا نفعل كل ما في وسعنا لمنع الإرهاب من الوصول إلى وطننا، من مهاجمة الأميركيين بالتأكيد في الولايات المتحدة، وكذلك الأميركيين الذين يسافرون حول العالم».

وتابع: «لقد شاهدنا إيران وهي تصبح أكبر دولة راعية للإرهاب في العالم من تلك المنطقة، وقد بدأت هذه الإدارة حملة ضخمة للضغط على جمهورية إيران الإسلامية لوقف هذا الإرهاب».

وأضاف: «لقد فعلنا ذلك من خلال بناء تحالفات مع شركائنا في الإمارات والسعودية والبحرين وجميع أنحاء الشرق الأوسط وشركائنا الإسرائيليين، لإيجاد الاستقرار في الشرق الأوسط ومنع الهجمات الإرهابية على وطننا».

وسبق لرئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، أن تباهي منذ أيام بهرولة العديد من الدول العربية نحو التطبيع مع الكيان الصهيوني، في الوقت الذي توقفت فيه مباحثات السلام مع الجانب الفلسطيني، وقال نتنياهو، إن عملية تطبيع تجري مع العالم العربي، دون تحقيق تقدم في العملية الدبلوماسية مع الفلسطينيين، ورحّب نتنياهو بهذا التطور، مُفضلاً إياه على تحقيق التطبيع، مع العرب، عقب التوصل لاتفاق سلام مع الفلسطينيين.

كما قال نتنياهو: «ما يحدث في الوقت الحالي هو أننا في عملية تطبيع مع العالم العربي دون تحقيق تقدم في العملية الدبلوماسية مع الفلسطينيين».

وأضاف نتنياهو: «كان التوقع هو أن التقدم أو تحقيق انفراجة مع الفلسطينيين سيفتح لنا علاقات مع العالم العربي، كان هذا صحيحاً لو حدث، وبدا كما لو أنه كان على وشك أن يحدث مع عملية أوسلو (اتفاق السلام مع منظمة التحرير)».

 وتابع نتنياهو: «اليوم نحن نمضي إلى هناك -التطبيع- دون تدخل الفلسطينيين، وهو أقوى بكثير لأنه لا يعتمد على نزواتهم، الدول العربية تبحث عن روابط مع الأقوياء، نقاط القوة في الزراعة تعطينا قوة دبلوماسية»، وأكمل: «من الأرجح أن الأمور ستعمل في الاتجاه المعاكس، إن الروابط مع العالم العربي ستجلب التطبيع وتهيئ الظروف لتطوير الروابط مع الفلسطينيين».

وبرّر رئيس وزراء الاحتلال هذا التطور بحاجة «العالم العربي إلى التكنولوجيا والابتكار».







التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.