الأربعاء 17 رمضان / 22 مايو 2019
03:46 م بتوقيت الدوحة

قصف صهيوني جديد يستهدف قطاع غزة

وكالات

الخميس، 19 يوليه 2018
قصف صهيوني جديد يستهدف قطاع غزة
قصف صهيوني جديد يستهدف قطاع غزة
قصفت مدفعية الاحتلال الصهيوني مساء اليوم الخميس، موقعا يتبع لحركة "حماس"، جنوب قطاع غزة، دون الإبلاغ عن وقوع إصابات، بعد نحو ساعتين على قصف مماثل أسفر عن استشهاد فلسطيني وإصابة 3 آخرين.  

وقصفت المدفعية الإسرائيلية المتمركزة على حدود قطاع غزة نقطة رصد تابعة لكتائب عز الدين القسام الجناح المسلح لحركة المقاومة الإسلامية "حماس"، شرق مدينة رفح جنوبي القطاع. 

ولم تعلن وزارة الصحة الفلسطينية وقوع إصابات جراء القصف حتى اللحظة. 

من جانبه أعلن جيش الاحتلال، أنه قصف الموقع ردا على إطلاق صاروخ من القطاع باتجاه تجمع "أشكول" الاستيطاني، المحاذي للقطاع. 

وكان جيش الاحتلال أعلن في وقت سابق أن فلسطينيين أطلقوا قذيفتي هاون باتجاه قوة عسكرية، كانت تهم بنشاطات ميدانية في المنطقة العازلة الأمنية جنوب القطاع، دون وقوع إصابات. 

ولم تعلن أي جهة فلسطينية مسؤوليتها عن إطلاق قذائف من قطاع غزة. 

وتأتي هذه التطورات، بعد نحو ساعتين على استشهاد فلسطيني وإصابة ثلاثة آخرين، في قصف إسرائيلي استهدف برج للمراقبة يتبع لحركة حماس، شرقي مدينة رفح جنوبي قطاع غزة. 

وقال أشرف القدرة، المتحدث الرسمي باسم وزارة الصحة الفلسطينية، في تصريح مقتضب، إن الشاب عبد الكريم رضوان ( 22 عاما)، استشهد متأثرا بجراحه التي أصيب بها في وقت سابق، في قصف إسرائيلي. 

كما ذكر القدرة أن 3 إصابات أخرى وصلت إلى المستشفى الأوروبي (جنوب القطاع)، في ذات الحادث. 

وأعلنت كتائب القسام، الجناح المسلح لحركة حماس، أن رضوان هو أحد عناصرها. 

وبرر الجيش الإسرائيلي، قصف النقطة التي قُتل فيها الشاب رضوان، بقوله إن "طائرة شنت هجوماً على خلية أطلقت بالونات حارقة بالقرب من موقع لحماس في جنوب قطاع غزة". 

التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.