الجمعة 24 ربيع الأول / 22 نوفمبر 2019
03:10 م بتوقيت الدوحة

وزير الاقتصاد: استثمار "القطرية" نحو 92 مليار دولار لشراء طائرات أميركية يخدم توطيد الشراكة مع الولايات المتحدة

الدوحة- قنا

الأربعاء، 18 أبريل 2018
وزير الاقتصاد: استثمار "القطرية" نحو 92 مليار دولار لشراء طائرات أميركية يخدم توطيد الشراكة مع الولايات المتحدة
وزير الاقتصاد: استثمار "القطرية" نحو 92 مليار دولار لشراء طائرات أميركية يخدم توطيد الشراكة مع الولايات المتحدة
أكد سعادة الشيخ أحمد بن جاسم بن محمد آل ثاني وزير الاقتصاد والتجارة أن استثمار الخطوط الجوية القطرية نحو 92 مليار دولار لشراء أكثر من 332 طائرة أمريكية الصنع، يتماشى مع السياسة الاقتصادية التي انتهجتها دولة قطر منذ سنوات طويلة والهادفة إلى تعزيز انفتاحها على كبرى اقتصادات العالم وتوطيد أواصر التعاون والشراكة مع مختلف شركائها الاستراتيجيين ولاسيما الولايات المتحدة الأمريكية.

جاء ذلك في تصريح أدلى به سعادة وزير الاقتصاد والتجارة خلال زيارته مصنع شركة بوينغ بمدينة /تشارلستون/، وذلك في إطار جولة الحراك الاقتصادي لدولة قطر في الولايات المتحدة الأمريكية، حيث رافق سعادته خلال الزيارة السيد جوان روبنسون نائب الرئيس والمدير العام لشركة بوينغ كارولاينا الجنوبية إلى جانب عدد من الشخصيات الرسمية ورجال الأعمال والرؤساء التنفيذيين لكبرى الشركات القطرية.

وأعرب سعادة الشيخ أحمد بن جاسم بن محمد آل ثاني عن سعادته بزيارة هذا المصنع الذي يمثل إحدى أهم ركائز قوة الاقتصاد الأمريكي، مشيرا إلى الشراكة الاستراتيجية التي تربط الخطوط الجوية القطرية بشركة بوينغ الأمريكية.

وخلال جولته في مختلف مرافق الشركة، اطلع سعادته على خطوط الإنتاج المخصصة لتصنيع الطائرات التجارية والمدنية إضافة إلى أهم مميزاتها وطرازاتها الجديدة.

جدير بالذكر أن الشركة الأمريكية بوينغ تعد من أهم الشركات العالمية الرائدة في مجال صناعة الطائرات التجارية والعسكرية وأنظمة الأمن والفضاء، وتعد من أكبر المصدرين في الولايات المتحدة الأمريكية، حيث تدعم الشركة العملاء من الولايات المتحدة والخطوط الجوية والحكومات الحليفة في أكثر من 150 دولة حول العالم.

وتشمل منتجات وخدمات بوينغ المتخصصة تصميم وتصنيع الطائرات التجارية والعسكرية، والأقمار الصناعية، والأسلحة، والأنظمة الإلكترونية والدفاعية، ومركبات إطلاق الصواريخ، وأنظمة المعلومات والاتصالات المتقدمة، والخدمات اللوجستية والتدريبات القائمة على الأداء.

وعززت شركة بوينغ حضورها في أسواق دولة قطر عبر إنشاء مكاتب لها في مدينة الدوحة وذلك لدعم عملياتها في مجال الدفاع والفضاء والأمن والطائرات التجارية، بالإضافة إلى توفير خدمات الصيانة لعملائها في الدولة.

تجدر الإشارة إلى أنه تربط دولة قطر والولايات المتحدة الأمريكية علاقات اقتصادية وتجارية واستثمارية قوية تعززت بتوقيع اتفاقية إطار للتجارة والاستثمار في العام 2004، وتعد الولايات المتحدة الأمريكية من أكبر الشركاء التجاريين لدولة قطر، وقد بلغ حجم التبادل التجاري بين البلدين حوالي 6 مليارات دولار، كما أنها تعتبر المصدر الأول للواردات في العام 2017 حيث استوردت دولة قطر 16 بالمائة من وارداتها من الولايات المتحدة الأمريكية.

وقد بلغ عدد الشركات الأمريكية العاملة في دولة قطر أكثر من 650 شركة، 117 منها مملوكة بنسبة 100 بالمائة لرجال أعمال من الولايات المتحدة الأمريكية.

يذكر أن جولة الحراك الاقتصادي لدولة قطر في الولايات المتحدة قد انطلقت في مدينة ميامي في الثاني من ابريل الحالي وتم خلالها تنظيم المنتدى الاقتصادي القطري- الأمريكي الذي ترأسه سعادة الشيخ أحمد بن جاسم بن محمد آل ثاني وزير الاقتصاد والتجارة، كما تم تنظيم عدد من ورشات العمل والجلسات الحوارية بين القطاع الخاص من البلدين إلى جانب تنظيم أعمال المائدة المستديرة القطاعية وتدشين المعرض المصاحب لمبادرة الحراك الاقتصادي والذي شهد مشاركة وزارة الاقتصاد والتجارة واللجنة العليا للمشاريع والإرث، والخطوط الجوية القطرية، ومؤسسة الدوحة للأفلام ومؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع، إضافة إلى مجموعة من الشركات الأمريكية التي ترتبط بمشاريع استثمارية مع دولة قطر مثل شركة أوكسيدنتال للبترول وشركة بوينغ وشركة إيكسون موبيل وشركة كونوكوفيليبس.











التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.