السبت 16 رجب / 23 مارس 2019
04:17 م بتوقيت الدوحة

مؤسسة أسباير زون تكشف تفاصيل النسخة الثانية

مشاركة قياسية في سباق «إصرار» لتخطي الموانع

124

مجتبي عبد الرحمن سالم

الثلاثاء، 13 مارس 2018
مشاركة قياسية في سباق «إصرار» لتخطي الموانع
مشاركة قياسية في سباق «إصرار» لتخطي الموانع
عقدت مؤسسة أسباير زون مؤتمراً صحافياً، أمس الثلاثاء، بفندق الشعلة، للكشف عن تفاصيل النسخة الثانية لسباق «إصرار» لتخطي الموانع، والذي تنظمه يومي الثالث والعشرين والرابع والعشرين من مارس الحالي، بالتعاون مع «دايفيرس» للفعاليات، الشريك التنظيمي، ورعاية الهيئة العامة للسياحة في قطر، و»ooredoo»، و«المصك فتنس فود».
شهد المؤتمر حضور كل من بطلنا الأولمبي معتز برشم، السفير الفخري للسباق، والإعلامي الشهير محمد سعدون الكواري، الذي كان بين صفوف المشاركين في النسخة الأولى، ويشارك في النسخة الثانية، والسيد ناصر عبد الله الهاجري مدير الاتصال والعلاقات العامة في مؤسسة أسباير زون، وعبدالله أمان الخاطر مدير الفعاليات والمنشآت في مؤسسة أسباير زون، والسيدة العنود المسند رئيس قسم الفعاليات بمؤسسة أسباير زون، وخالد سعدون الكواري الرئيس التنفيذي لشركة «دايفيرس» لإدارة الفعاليات الرياضية. ورحب ناصر الهاجري مدير الاتصال والعلاقات العامة في المؤسسة، بضيوف المؤتمر وسفيره الفخري معتز برشم، وأعرب عن تقديره لجهوده في الترويج للفعالية، وأشاد كذلك بالدور الكبير لوسائل الإعلام في التعريف بتلك الفعالية الفريدة في الدولة بين أوساط الرجال والسيدات من هواة النشاط البدني وعشاق المغامرات والتحدي.
عرض توثيقي
واستعرضت اللجنة المنظمة للسباق مقطع فيديو يروي تفاصيل النسخة الأولى التي شهدت مشاركة ما يزيد عن 250 متسابقاً، كما سلّط الضوء على أبرز مراحل السباق، الذي أصبح يتمتع بقاعدة شعبية كبيرة داخل قطر وخارجها.
تحضيرات السباق
وكشف عبد الله أمان الخاطر، مدير الفعاليات والمنشآت في مؤسسة أسباير زون، عن جديد هذا العام في السباق، والذي من المقرر أن يستمر على مدار يومين، الأول سباق الفردي للرجال والسيدات على المسار الرملي بطول 5 كيلومترات، ويمر فيه المتسابقون بـ 21 عائقاً مختلفاً، مصممة خصيصاً لتحدي قدرات المشاركين وتحفيزهم لتحقيق أسرع زمن ممكن، وتشمل الألواح الخشبية، وتسلق الجدار، والبراميل المتحركة، ومستنقع الإطارات، ومصيدة الحاويات، والممرات الضيقة، والجدار المائل، والحواجز المتعرجة، والأسلاك الشائكة، وتسلق القضبان، وتحدي المطر، والرصيف الموازي، وحواجز أكياس الرمل، والعجلات المتدحرجة، وتخطي البحيرة، والرافعة، وتحدي الوحل، والعوائق المتعرجة، وتسلق السلالم.
وأشار الخاطر إلى أن فريق المؤسسة قد قام بتصميم تلك العوائق وتصنيعها بالكامل، مستخدمين مواد التخزين والمواد المعاد تدويرها من مواد الإنشاءات من استاد خليفة القديم، وبعض المواد المخزنة من بطولة الألعاب الآسيوية في 2006، وهو ما يؤكد على نجاح مؤسسة أسباير زون في إدارة إرث دورة الألعاب، والاستفادة منه لأكثر من عقد كامل.
وكشف الخاطر أن اليوم الثاني سيخصص لسباق التتابع للفرق، وفيه يخوض كل متسابق مسار بطول 200 متر و8 عوائق لكل فرد من أفراد الفريق، ويهدف تخصيص هذا اليوم للفرق لإتاحة فرصة الاستمتاع بالمشاركة في تلك الرياضة التنافسية لجميع أبناء المجتمع في دولة قطر.
مشاركة قياسية
واستعرض الخاطر مجموعة من الحقائق والأرقام الخاصة بسباق هذا العام وكشف عن أن 10 لاعبين من المسجلين في سباق هذا العام سيكونون من دولة الكويت، بعد أن تركت النسخة الأولى أصداء إيجابية في البلد الشقيق، وشجعت المزيد منهم على المشاركة في نسخة 2018، علاوة على المشاركين من المقيمين في الدولة من مختلف الجنسيات.
وسيشارك بالسباق الفردي حوالي 144 رجلاً و36 سيدة، من بينهم 90 قطرياً، وبسباق التتابع حوالي 36 مشاركاً من الجنسين، وصرح الخاطر بأن لاعب المنتخب العماني عماد الحوسني، السفير الفخري للسباق في سلطنة عمان سيشارك ونجوم آخرون في السباق يومي الثالث والعشرين والرابع والعشرين من مارس الجاري.
وقال الخاطر إن من أهم أسباب رواج تلك الفعالية بين أوساط عشاق النشاط البدني مشاركة العديد من كبرى صالات اللياقة البدنية المتواجدة بالدولة في الترويج لهذا النشاط المميز بين مرتاديها، وأنهم سيشاركون في سباقات التتابع بفريق من كل صالة رياضية.
وعلى صعيد متصل، قال ناصر عبدالله الهاجري، مدير الاتصال والعلاقات العامة في مؤسسة أسباير زون: «إن هذا النوع من الفعاليات يسعى إلى تطوير مستوى الوعي الرياضي في المجتمع، خاصة لدى الشباب، في ظل ما لمسته المؤسسة خلال النسخة الأولى من قدرة تلك الفعاليات على اجتذاب جماهير غفيرة من محبي الرياضات المتنوعة، وللمؤسسة باع طويل في هذا المجال، ومن بينها على سبيل المثال مسابقة أقوى رجل في قطر، والتي تستهدف بالأساس محبي رياضات المغامرة، والتحدي في الدولة».

خالد سعدون الكواري:
نستهدف تعزيز مفاهيم الرياضة

كشف المهندس خالد سعدون الكواري الرئيس التنفيذي لشركة « دايفيرس» عن حرصهم الكبير على نشر ثقافة الرياضة، بعد أن أصبحت أسلوب حياة في قطر، وأضاف أن السباق يمثل امتداداً للوعي الكبير بأهمية الرياضة في الحياة، خصوصاً أنهم في «دايفيرس» على كامل الثقة والوعي، مشيراً إلى أن الهدف ليس الجوائز أو الربح من السباق، بقدر ما هو تعزيز مفاهيم الرياضة في المجتمع، مشيراً إلى أن الفكرة قطرية بحتة، وهي تهدف إلى الارتقاء بالأداء الرياضي، والجمع بين النشاط والحماس والترفيه.
وأشاد المهندس خالد الكواري بالدعم والاهتمام الذي وجدته «دايفيرس» في تنظيم الفعاليات الرياضة، مشيراً في الوقت ذاته إلى أن النجاح في النسخة الأولى ولد لديهم الحماس للاستمرار وعقد النسخة الثانية، ونوّه الكواري بجهود «أسباير» في ترسيخ المفاهيم الرياضية بالمجتمع.
وتوقع الكواري أن تحظى المنافسة في نسختها الثانية بمشاركة غير مسبوقة من واقع العدد الكبير الذي سجّل للمشاركة حتى الآن، والذي تجاوز الـ 274 فرداً، وأبان الكواري أن جميع موانع السباق تمثل الإرث بمفهومه، إذ تم تصنيعها من استاد خليفة الدولي، وفق هدف اللجنة العليا للمشاريع والإرث 2022.

البطل الأولمبي والعالمي
برشم يعلن مشاركته

أعلن أيقونة الوثب العالي في ألعاب القوى القطرية والبطل الأولمبي معتز برشم سعادته الكبيرة بأن يكون سفيراً لسباق «إصرار»، وقال برشم في المؤتمر الصحافي إن الفكرة تدعو للحماس، وتعزز مفاهيم الرياضة في المجتمع، وإنه باعتباره أحد خريجي صرح «أسباير» العملاق يفخر دوماً بأن يكون جزءاً في أي نشاط رياضي يساهم في نشر ثقافة ممارسة الرياضة، والإصرار على النجاح فيها، مقدماً الشكر الجزيل لـ «أسباير»، وللمهندس خالد سعدون الكواري، وأكد برشم أنه سيكون على رأس المشاركين في سباق «إصرار» لما له من قيمة إضافية كبيرة للمجتمع.

محمد سعدون الكواري:
فخور بالمشاركة في السباق

قال النجم الإعلامي الشهير محمد سعدون الكواري إن مشاركته في النسخة الأولى من سباق «إصرار» جددت له الرغبة في المشاركة بالنسخة الثانية، وإن المشاركين في السباق الكبير سيجدون كل الشغف الرياضي والتنافس، وأكد محمد سعدون أن مبادرة شركة «دايفيرس»، وعلى رأسها المهندس خالد سعدون الكواري تدعو للفخر لما بها من مفاهيم راقية تجاه المجتمع، مشيراً إلى أن ريادة الأعمال دائماً تستهدف الربح، ولكن في «دايفيرس» تختلف المفاهيم بأن ريادة الأعمال أيضاً تحفز المجتمع بأهمية الرياضة، من خلال سباق «إصرار» الذي يمثل فكرة قطرية يجب أن تجد الدعم، مشيراً إلى أنه سعيد بالمشاركة الأولى، وسيكون أكثر سعادة بالمشاركة في النسخة الثانية التي يتوقع لها النجاح الكبير لوجودها على أرض صرح إعلامي متكامل مثل «أسباير» الذي يضم أفخم ملعب، وأفضل فندق، وأروع مستشفى «سبيتار»، وأفضل إمكانيات لممارسة الرياضة بوعي كبير. وأثنى الكواري على أيقونة الوثب العالي والبطل الأولمبي والعالمي معتز برشم الذي يبقى سفيراً وأفضل الرياضيين في التاريخ، لمفاهيمه ونجاحاته الكبيرة، وأن وجوده كسفير للسباق له أكثر من معنى.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.