الخميس 18 رمضان / 23 مايو 2019
05:50 ص بتوقيت الدوحة

التقاعد تختتم أعمال دورة الدفاع المدني

الدوحة- العرب

الأحد، 14 يناير 2018
. - الوقاية من المخاطر
. - الوقاية من المخاطر
اختُتمت بمقر الهيئة العامة للتقاعد والتأمينات الاجتماعية دورة الدفاع المدني التي نظمتها الهيئة لعدد من موظفيها بالتعاون مع إدارة الدفاع المدني بوزارة الداخلية.

شهدت الندوة على مدار خمسة أيام تدريبات نظرية وعملية على إجراءات السلامة في أماكن العمل والمنزل وغيرها، وحاضر فيها اثنان من المدربين القطريين الدوليين في مجال الدفاع المدني، هما الرائد خميس سالم السويدي مسؤول عملية إدارة خطط الإخلاء بإدارة الدفاع المدني، والملازم أول عبد الهادي المري ضابط التثقيف بقسم الإعلام والتثقيف الوقائي بإدارة الدفاع المدني.

قام المشاركون في الدورة التدريبية تحت إشراف مباشر من المدربين بإجراء تجربة إخلاء وهمية، بغرض التطبيق العملي للعملية التدريبية، والتأكد من مدى الالتزام بالتعليمات ، خلال عمليات الإخلاء، واتباع شروط السلامة العامة التي تحول دون حدوث أي عوائق أثناء التجربة، فتم تحديد فريق السلامة المسؤول عن القيام بواجبات الإخلاء الأمن للمبنى، وإرشاد كافة المتواجدين بالداخل على منافذ الخروج المخصصة لكل مجموعة، وتمت تجربة عملية الإخلاء بنجاح كبير، أثنى عليها المدرب الرائد خميس السويدي، مؤكدا مطابقة الإجراءات التي قام بها موظفو الهيئة، مع نظم ولوائح الإخلاء الآمن للمباني، والمنشآت العامة، أثناء الحوادث الطارئة .

شهدت الدورة أيضا تجربة عملية شارك فيها عدد من قيادات وموظفي الهيئة العامة للتقاعد، في كيفية التعامل مع مختلف أنواع الحرائق تحت إشراف المدرب الملازم أول عبد الهادي المري، الذي قدم في بداية التجربة العملية، شرحا تفصيليا في كيفية التصرف، في حالة نشوب حريق، ونوعية الطفاية التي يجب استخدامها مع الحريق، مشيرا إلى أهمية معرفة أنواع الطفايات الأربعة، وهى طفاية الماء التي تستخدم لحرائق المواد الصلبة، ولا تستخدم مع الحرائق الكهربائية، وطفاية البودرة، التي تستخدم لجميع أنواع الحرائق، شريطة إخلاء مكان الحريق، لو كان مغلقا عند استخدام هذا النوع من الطفايات، لأنها تعمل على خنق الأكسجين، وتمنع وجوده، وهناك أيضا طفاية الرغوة، التي تستخدم لمكافحة حرائق المواد البترولية، ولا تستخدم في إطفاء الحرائق الكهربائية، وطفاية ثاني أكسيد الكربون، التي تستخدم لمكافحة الحرائق الكهربائية .

وحرصت الهيئة على مشاركة العنصر النسائي من موظفاتها، في عملية التدريب العملي، على إطفاء مختلف أنواع الحرائق، حيث شاركت 6 من موظفات الهيئة في تجربة عملية، قمن خلالها – تحت إشراف مندوبين من إدارة الدفاع المدني – بإطفاء النيران المشتعلة، مؤكدات في الوقت ذاته على استفادتهن الكبيرة من مشاركتهن في أعمال الدورة.

في نهاية الدورة وجهت الهيئة العامة للتقاعد والتأمينات الاجتماعية الشكر والتقدير لإدارة الدفاع المدني، وللمدربين اللذين قاما بمهمة الشرح والتوجيه، كذلك قدمت الهيئة الشكر لمنتسبيها الذين شاركوا في العملية التدريبية النظرية والعملية، وأظهروا كفاءة كبيرة في الاستيعاب، والتطبيق، وتؤكد الهيئة العامة للتأمينات الاجتماعية على أن تلك الدورة التدريبية تأتي في سياق حرصها المستمر على تدريب جميع موظفيها، على كيفية التصرف عند أي طارئ، وأهمية اتباع التعليمات بدقة عند التعامل مع الحوادث، وتم توزيع شهادات التقدير على جميع المشاركين في الدورة .







التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.