الثلاثاء 14 ربيع الأول / 12 نوفمبر 2019
11:56 م بتوقيت الدوحة

مصر|صورة لـ«الماجيكو» تثير غضب النظام وتدفعه لوقف طباعة جريدة أسبوعية

متابعات

الخميس، 02 مارس 2017
الصورة المتداولة
الصورة المتداولة
منعت مؤسسة الأهرام المصرية الحكومية، طباعة العدد الأسبوعي لجريدة "المصرية" والذي يصدر كل أربعاء؛ لاحتواء الغلاف على "قصيدة زجل" تضامنًا مع نجم مصر والنادي الأهلي السابق محمد أبو تريكة، في وفاة والده.

وانتشرت صورة غلاف الجريدة بشكل وساع، على العديد من مواقع التواصل الاجتماعي، وتبين أن الغلاف تم تخصيصه بالكامل لصورة أبو تريكة وبجانبه قصيدة زجل توضح سبب عدم حضوره لتلقي العزاء في والده وهي عبارة عن حوار بينه وبين أمه تطلب منه أن يظل خارج مصر حتى لو علم أنها ماتت.

والأحد الماضي، توفي والد "أبو تريكة" إثر أزمة قلبية،  حيث كان قد أجرى عملية قلب مفتوح منذ شهر فيما تدهورت حالته الصحية مؤخرًا.

وأبو تريكة  - الموجود في قطر، حيث يعمل محللًا بقنوات "BIEN SPORT" - لم يحضر  تشييع جثمان والده كما لم يتلقَ فيه العزاء، حيث أدرجت السلطات المصرية اسمه ضمن قائمة الكيانات الإرهابية.

وبينما تتحدث وزارة الداخلية عن أنَّ أبو تريكة "غير مطلوب أمنيًّا ويمكنه القدوم إلى  القاهرة"، نقلت تقارير إعلامية عن مقربين من تريكة أنَّه فضَّل عدم القدوم إلى مصر خشية القبض عليه.

وفي 12 يناير الماضي، أدرجت محكمة جنايات القاهرة أبو تريكة على "قائمة الإرهاب" لمدة  ثلاث سنوات.

وأوضحت حيثيات الحكم، الصادرة في 22 صفحة، أنَّ القائمة، وبالإضافة إلى أبو تريكة، تضم الرئيس المعزول محمد مرسي ـ أول رئيس مدني منتخب ديمقراطيا في مصر ـ، وقيادات بجماعة الإخوان المسلمين، على رأسهم مرشد الجماعة محمد بديع. 

وفي فبراير الماضي، قالت وزارة الداخلية إنَّه لا مانع من عودة أبو تريكة للمشاركة في عزاء  والده.

وأقام محمد أبو تريكة نجم الأهلي ومنتخب مصر السابق والمحلل بقناة «بي أن سبورت» عزاء لوالده أمس بأحد فنادق الدوحة، وسط حضور كبير من الرياضيين وأبناء الجالية المصرية، وباقي الجاليات العربية واللاعبين القدامى.

وتقدم المعزين سعادة الشيخ حمد بن خليفة بن أحمد آل ثاني رئيس اتحاد كرة القدم، وأحمد خليل وإبراهيم خلفان نجما الكرة القطرية السابقان، والحكم الدولي السوري السابق جمال الشريف، والمعلقان علي محمد علي، وأحمد الطيب، ولاعب كرة اليد حمادة النقيب، ولفيف كبير من أبناء الشعب القطري والمحبين للاعب. 

وقد حرص على تقبل مراسم العزاء بجانب أبو تريكة، أحمد حسام ميدو نجم الزمالك ومنتخب مصر السابق والمحلل بقناة «بي أن سبورت»، ونبيل معلول مدرب الترجي التونسي والجيش ومنتخب الكويت السابق والمحلل بقناة «بي أن سبورت»، وسمير صبري لاعب منتخب مصر وإنبي السابق، وغيرهم من المحبين لنجم الكرة المصرية.

كما تلقى أشقاء أبو تريكة العزاء في والدهم بسرادق بمسقط رأس الفقيد بقرية ناهيا بمحافظة الجيزة، وسط حضور كبير تقدمهم مجموعة من نجوم الكرة المصرية، منهم محمود الخطيب نائب رئيس النادي الأهلي السابق، وأحمد حسن قائد المنتخب المصري السابق وغيرهم، فيما حرص وائل جمعة الصديق المقرب لأبو تريكة على تلقي العزاء مع أسرة الراحل.;

م.ن   
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.