الأحد 18 ذو القعدة / 21 يوليه 2019
08:07 م بتوقيت الدوحة
alarb

بثينة الجناحي

b.aljanahi@yahoo.com twitter: @ Bothina_

إن لم تجد الروح.. ستجد الهالة!

أصعب المراحل مرونة أكثرها نجاحاً في التخطي، وأكثر المراحل قسوة أحسنها دروساً في الجبر والتغاضي. وهذا درس عام يُستذكر عند عبور المراحل ودخولك في مراحل أكثر تحدياً؛ ولكن أفضل أن يستذكر المرء تلك العبر الكبيرة عندما يكون في أشد مواقفه وخلال تلك المراحل. فلا تيأس إن مررت بأسوأ الظروف، ولا تقلق من أكثر ا
18 يوليه 2019 03:30 ص
اقرأ التفاصيل

إشكالية ثقافية.. لا حل فيها!

التطرق للمفاهيم بشكل عام قد يعني الانحصار الاصطلاحي في فهم المعاني وأبعادها، التي لا تؤهل بالضرورة الخروج من أسطر الكتاب وما بين خفايا تلك الأسطر؛ حيثما يتطلب الأمر التفكر أكثر بواقع الأمر وربط العناصر ببعضها البعض. هذه أساسيات بحثية لا شكّ فيها ولا نكران لأهميتها بالتأكيد؛ ولكن حينما يخرج الموضوع خ
11 يوليه 2019 05:28 ص
اقرأ التفاصيل

وجب الحذر من مثقف الشهرة!

وجب الحذر، بأن هذا المقال قد لا يتقبله المثقف الكلاسيكي، ولا يجد فيه أخلاقيات علمه ومنفعته التي باتت تتخطى حدود كتبه لتصل إلى فكر القارئ، وأذهان الفاعل وتطبيقات العازف أو المسرحي المتمكن. فالمثقف، حسب تمهني فيه على الصعيد العربي والمحلي بالتحديد، هو إنسان يضع نفسه في فئة اللا تجارة ولا رأسمالية، إيم
27 يونيو 2019 03:01 ص
اقرأ التفاصيل

في محاولة لجرد كومة إنسان!

بينما تشعر بأريحية أحياناً في وقتك المزدحم، بالالتفاف حول ما تُرك منسياً لفترة من الوقت، لتبدأ بالجرد لما لديك من مقتنيات تتفاوت في الأحجام، ابتداء من الصغيرة جداً، وصولاً إلى الكبير منها حتى والتي تحتار في طرق جردها المناسبة! وعلى الرغم من قرارك في ذلك الوقت على عملية الجرد، فإنك قد تشعر بأن منفعته
20 يونيو 2019 03:44 ص
اقرأ التفاصيل

قضية متذمر «جارح»!

في بعض المواقف تفضل أن تظل بالمنتصف، كمشاهد أو مستمع لا يأبه الانخراط في الموضوع، أو الانحياز مع طرف ضد الآخر. مجرد مستمع أو قارئ يكتفي بتتبع أحداث الموقف وما تتبعه من ردود أفعال أو تصرفات متبعة (إن وجدت). فقد تكون من الذين يدركون أن الولوج في الحديث لن ينهي المسألة باقتناع أحد الأطراف، إنما سيستمر
13 يونيو 2019 05:57 ص
اقرأ التفاصيل

قضية متذمر «جارح»!

في بعض المواقف تفضل أن تظل بالمنتصف، كمشاهد أو مستمع لا يأبه الانخراط في الموضوع، أو الانحياز مع طرف ضد الآخر. مجرد مستمع أو قارئ يكتفي بتتبع أحداث الموقف وما تتبعه من ردود أفعال أو تصرفات متبعة (إن وجدت). فقد تكون من الذين يدركون أن الولوج في الحديث لن ينهي المسألة باقتناع أحد الأطراف، إنما سيستمر
13 يونيو 2019 05:57 ص
اقرأ التفاصيل

أسياد مواقيتنا!

في العادة وفي دوّامة الحياة المعتادة، نواجه مواقف مختلفة، منها ما يكسر الحواجز ويطوي الصفحات القديمة، ومنها أيضاً ما يكون مستمراً دون الحاجة إلى تقليب الصفحات، وذلك بحكم أن الثبات على الصفحات الحالية أو العودة للصفحات السابقة لن يجديا نفعاً ولن يساهما بالضرورة في استذكار الذكرى الحسنة. وفي تلك الدوّ
06 يونيو 2019 12:51 ص
اقرأ التفاصيل

الثقافة، كمفهوم متجدد

لا شك أن موضوع الثقافة كبير جداً؛ فهو بحر لا بداية له، ولا تستطيع أن تحدّد من خلاله ملامح النهاية؛ إذ إن الثقافة تُعتبر المظلة الكبيرة التي تتسع لكل شيء، تتواجد في كل التفاصيل، بل وتخترق أساليب حياتك، بدءاً من احتسائك للقهوة كأصغر التفاصيل وأكثرها اعتياداً، وصولاً إلى طريقة تعاملك مع الآخرين، وإضافة
23 مايو 2019 03:15 ص
اقرأ التفاصيل